محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقديشو (رويترز) - قال مسؤولون إن قوات الأمن الصومالية قتلت بالرصاص وزير الأشغال العامة في سيارته بالعاصمة مقديشو يوم الأربعاء بعد الاعتقاد خطأ بأنه من المتشددين الإسلاميين.

وقال المتحدث باسم رئيس بلدية مقديشو عبد الفتاح عمر إن الوزير عباس عبد الله شيخ سراج وهو مشرع في البرلمان أيضا قتل "بطريق الخطأ. فتحوا النار على سيارته بطريق الخطأ. رحمة الله عليه."

وقال الميجر بالشرطة نور حسين لرويترز إن قوات الأمن قابلت خلال دورية سيارة تسد الشارع وفتحت النار اعتقادا منها أن متشددين يقودونها.

وكثيرا ما يشن متشددو حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة هجمات في مقديشو ومناطق أخرى في حملة تسعى للإطاحة بحكومة الصومال وطرد قوة حفظ السلام الأفريقية من البلاد.

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

رويترز