محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تونس (رويترز) - قال المتحدث باسم الحرس الوطني إن قوات تونسية خاصة قتلت يوم الأحد اثنين من المتشددين في اشتباكات بعد مداهمة لمنزل بمدينة سيدي بوزيد في وسط البلاد.

وقال المتحدث باسم الحرس الوطني العميد خليفة الشيباني لرويترز "تمكنت وحدات خاصة من الحرس من قتل إرهابيين اثنين أحدهما فجر نفسه بحزام بعد تلقيه طلق ناري من قواتنا وهو حسب المعطيات الأولية زعيم كتيبة عقبة بن نافع".

وأضاف أن العملية جاءت بعد متابعة استمرت أسابيع ورصد اتصالات هاتفية بين أفراد المجموعة قبل مداهمة المنزل الذي تحتمي فيه في سيدي بوزيد.

وكشف العميد أن قوات الحرس اعتقلت أيضا ثلاثة آخرين على علاقة بهذه المجموعة التي كانت تعتزم شن هجمات في شهر رمضان المقبل.

وكتيبة عقبة ابن نافع واحدة من أخطر التنظيمات التي كانت موالية لتنظيم القاعدة قبل أن تشهد انقسامات بعد انضمام أفراد منها إلى تنظيم الدولة الإسلامية.

وهذه أول مواجهة منذ نحو عام بعد هجوم كبير شنه مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية على بلدة بن قردان الحدودية مع ليبيا والذي تصدت له قوات الأمن وقتلت خلاله عشرات المتشددين.

وتشن قوات الأمن حملات واسعة ضد المتطرفين الإسلاميين الموالين لتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي وتنظيم الدولة الإسلامية منذ هجومين كبيرين في 2015 استهدفا فندقا في سوسة ومتحفا في باردو وقتل خلالهما عشرات السياح الأجانب.

وتخشى تونس من خطر المقاتلين العائدين من سوريا والعراق وليبيا.

(تغطية صحفية طارق عمارة من تونس للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز