محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي تتحدث في كالفيرتون ببريطانيا يوم السادس من ابريل نيسان 2017. تصوير: اندرو يتس - رويترز.

(reuters_tickers)

لندن (رويترز) - قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي يوم الخميس إن بريطانيا تعتقد أن حكومة بشار الأسد مسؤولة عن هجوم بغاز سام في محافظة إدلب على الرغم من نفي الرئيس السوري ذلك.

وفي مقابلة في وقت سابق مع وكالة الأنباء الفرنسية (إيه.إف.بي) قال الأسد إن الهجوم المزعوم بغاز سام في وقت سابق هذا الشهر والذي ألقت الولايات المتحدة وحلفاؤها بالمسؤولية فيه على الجيش السوري "مفبرك مئة بالمئة".

وقالت ماي في بيان أذيع تلفزيونيا "نعتقد أن من المرجح بشدة أن الهجوم نفذه نظام الأسد... وبعيدا عن أي شيء آخر نعتقد أن النظام وحده هو الذي لديه القدرة على تنفذ مثل هذا الهجوم."

وقال الوفد البريطاني لدى المنظمة الدولية لحظر الأسلحة الكيميائية يوم الخميس إن اختبارات أجريت على عينات أخذت من موقع الهجوم المزعوم أظهرت وجود غاز الأعصاب السارين.

(إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز