محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي خلال مؤتمر صحفي في بنغازي يوم 18 مارس آذار 2017. تصوير: عصام عمران الفيتوري - رويترز.

(reuters_tickers)

بنغازي (ليبيا) (رويترز) - قال متحدث عسكري إن تسعة على الأقل من قوات الأمن الموالية للقائد العسكري الليبي خليفة حفتر ومدنيين اثنين قتلوا في ساعة مبكرة من صباح الأربعاء على يد مسلحين يشتبه بانتمائهم لتنظيم الدولة الإسلامية عند نقطة تفتيش في منطقة الجفرة بوسط البلاد.

وقال بيان نشرته وكالة أعماق للأنباء التابعة للتنظيم إن 21 عضوا من "ميليشيات حفتر" قتلوا أو أصيبوا في الهجوم.

وسيطر فصيل الجيش الوطني الليبي الذي يقوده حفتر على عدة قواعد استراتيجية في الجفرة ومنطقة سبها المجاورة في وقت سابق هذا العام بعد انسحاب فصائل منافسة.

وقال أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي "تنظيم داعش الإرهابي يهاجم بوابة الفقها بمنطقة الجفرة صباح اليوم. استشهد على أثر هذا الهجوم تسعة عسكريين واثنان من المدنين ذبحا". وقال إن المتشددين قطعوا رؤوس الضحايا.

وتقع الجفرة إلى الجنوب من سرت المدينة الساحلية التي أنشأ بها تنظيم الدولة الإسلامية معقلا له قبل أن تطرده قوات ليبية منها في أواخر العام الماضي.

وفر بعض المتشددين إلى المناطق الصحراوية إلى الجنوب والغرب من سرت حيث يقول مسؤولون ليبيون إنهم يحاول تجميع صفوفهم.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز