محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

كمبالا (رويترز) - قال مسؤولان من متمردي جنوب السودان يوم السبت إن مسلحين مدنيين خطفوا المتحدث باسم المتمردين في أوغندا لفترة قصيرة وطالبوه بعدم الحديث لوسائل الإعلام.

واتهم لام بول جابرييل المتحدث باسم المتمردين حكومة جنوب السودان بأنها وراء خطفه لكنه قال إن المجموعة المسلحة، وهي مؤلفة من ستة رجال وامرأة خطفوه من منزله، يبدو أنها من أوغندا المجاورة لجنوب السودان.

وأضاف جابرييل، الذي قال إن المجموعة طلبت منه الامتناع عن الحديث إلى وسائل الإعلام، أن الشرطة الأوغندية تكفلت بعودته إلى منزله سالما. وتحدث مسؤول آخر من متمردي جنوب السودان عن رواية مماثلة.

وأكدت الشرطة الأوغندية أن مدنيين حاولوا احتجاز المتحدث باسم المتمردين لكنها نفت تورط حكومة جنوب السودان. وأضافت الشرطة أنها لا تزال تجري تحقيقاتها.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية في جنوب السودان إنه لا توجد لديه أي معلومات عن هذه الواقعة.

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز