محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية الامريكي جون كيري يتحدث عبر هاتفه الخلوي خلال تزود طائرته بالوقود في قاعدة رامشتاين الجوية في المانيا يوم الجمعة. تصوير: لوكاس جاسكون - رويترز.

(reuters_tickers)

برلين (رويترز) - ذكرت مجلة دير شبيجل الألمانية يوم الأحد إن إسرائيل ووكالة مخابرات آخرى واحدة على الأقل تنصتتا على إتصالات هاتفية غير مؤمنة لوزير الخارجية الأمريكي جون كيري العام الماضي عندما كان يجري مفاوضات شبه يومية من أجل إحلال السلام مع زعماء مختلفين بالشرق الأوسط.

ونقلت المجلة عن "عدة مصادر من دوائر المخابرات" قولها إنه على الرغم من أن كيري لديه هاتف مؤمن في سكنه في جورج تاون فإنه كان يستخدم أحيانا تليفونا عاديا يمكن لوكالات المخابرات التنصت عليه وذلك أثناء سفره واحتياجه للقيام باتصال هاتفي سريع.

وقالت المجلة إن "وكالتي مخابرات على الأقل بما في ذلك الإسرائيليين تنصتتا على عدد كبير من هذه المكالمات التي تمت من خلال القمر الصناعي.

"من المحتمل أن الروس والصينيين تنصتوا أيضا."

وقالت المجلة إنه من ثم كانت إسرائيل تعرف على وجه الدقة ماكان كيري يبحثه مع الأطراف الآخرى.

وأضافت إن كيري كان يدرك هذه المخاطر ولكنه كان يريد نتائج وكانت الحوارات الشخصية بالنسبة له أهم من مخاوف مستشاريه الأمنيين.

وقالت المجلة إنه لم يكن لدى إسرائيل ووزارة الخارجية في واشنطن تعليق على تقريرها.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)

رويترز