محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس السوري بشار الأسد - صورة من أرشيف رويترز

(reuters_tickers)

برلين (رويترز) - شجبت مجموعة الدول السبع الصناعية يوم الثلاثاء هجوما يشتبه بأنه كيماوي في الغوطة الشرقية السورية يوم السابع من أبريل نيسان وأعربت عن تأييدها للجهود "المتناسبة" التي تبذلها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا لمنع استخدام الأسلحة الكيماوية في المستقبل.

وقال زعماء الدول السبع الصناعية "نؤيد تماما جهود الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا للحد من قدرة نظام (الرئيس السوري بشار) الأسد على استخدام الأسلحة الكيماوية وللحيلولة دون استخدامها في المستقبل"

وأضاف الزعماء في بيان أصدرته ألمانيا يوم الثلاثاء "ما زلنا ندعم التوصل إلى حل دبلوماسي للصراع في سوريا".

(إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز