محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

المعارض الكويتي مسلم البراك في صورة من ارشيف رويترز.

(reuters_tickers)

الكويت (رويترز) - قال محامي معارض كويتي بارز أثار اعتقاله الأسبوع الماضي موجة احتجاجات شابتها أعمال عنف في بعض الأحيان إنه تم إخلاء سبيله يوم الاثنين بكفالة.

وألقي القبض على مسلم البراك لاستجوابه بعد مزاعم بأنه أهان القضاء الكويتي. وطالما كان البراك على خلاف مع السلطات بشأن تغييرات أجرتها عام 2012 لقانون الانتخابات قال هو وساسة معارضون آخرون إنها تهدف الى حرمانهم من الفوز بأغلبية.

وقال محمد عبد القادر الجاسم أحد محامي البراك إن محكمة كويتية أمرت يوم الاثنين بالإفراج عن النائب السابق بمجلس الأمة بكفالة خمسة آلاف دينار (17700 دولار) وأجلت محاكمته حتى سبتمبر ايلول.

واستخدمت الشرطة قنابل الدخان في وقت متأخر يوم الأحد لتفريق مئات من أنصار البراك حاولوا الخروج في مسيرة من المسجد الكبير الى مجمع المحاكم الرئيسي بمدينة الكويت للمطالبة بالإفراج عنه. وقالت الشرطة إن المتظاهرين لم يحصلوا على تصريح بالمسيرة.

وقدم المجلس الأعلى للقضاء الكويتي شكوى ضد البراك بعد أن ألقى كلمة في يونيو حزيران اتهم خلالها القضاء بالفساد.

وتتيح الكويت عضو منظمة أوبك قدرا من الحرية السياسية اكبر من دول الخليج الأخرى كما أن لديها برلمانا منتخبا لكنها تحظر تجمهر اكثر من 20 شخصا دون ترخيص.

وفي الأسبوع الماضي تعهدت الكويت بالتعامل بحزم مع المحتجين المؤيدين للبراك بعد أن اتهمتهم بقذف الحجارة وإشعال النار في إطارات سيارات وإغلاق الطرق خلال مظاهراتهم.

ويستمد البراك التأييد من بعض أقوى القبائل في الكويت وقد صدر حكم بسجنه بتهمة الإساءة لأمير البلاد عام 2013. وأثار إلقاء القبض عليه وإدانته سلسلة احتجاجات وصدر حكم ببراءته فيما بعد.

واندلعت اضطرابات عام 2012 بعد أن غير امير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح قانون الانتخابات قبل انتخابات برلمانية في ديسمبر كانون الأول في ذلك العام.

وقال البراك وجماعات معارضة إن الخطوة هدفها حرمانهم من الحصول على الأغلبية وقاطعوا الانتخابات.

(الدولار = 0.2819 دينار كويتي)

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)

رويترز