محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شعار مجموعة لافارج الفرنسية - أرشيف رويترز

(reuters_tickers)

باريس (رويترز) - ذكرت مصادر مطلعة أن المحققين الفرنسيين استجوبوا ثلاثة أشخاص في إطار التحقيق في أنشطة مجموعة لافارج هولسيم للأسمنت والتشييد في سوريا.

كان الادعاء الفرنسي قد بدأ تحقيقا في يونيو حزيران في عمليات لافارج واحتمال "تمويل كيان إرهابي" إثر مزاعم بتقديمها أموالا لجماعات محظورة.

وصرح أحد المصادر بأن اثنين من الثلاثة الذين جرى استجوابهم يوم الأربعاء هما رئيسان سابقان للشركة في سوريا وأن الثالث مدير سابق للأمن في لافارج التي اندمجت مع شركة هولسيم السويسرية عام 2015.

وقالت المصادر إن مدير الأمن لا يزال يعمل في الشركة في حين أن مديريها السابقين بسوريا لم يعودا يعملان لدى المجموعة الفرنسية.

وامتنع محامو الثلاثة عن التعليق عندما اتصلت بهم رويترز، كما أحجم متحدث باسم لافارج هولسيم عن التعقيب.

وخلص تحقيق داخلي مستقل إلى أن تقديم أموال لوسطاء بغرض إبقاء مصنع الشركة في منطقة جلابية بشمال سوريا مفتوحا لا يتماشى مع سياسات الشركة.

وقال إريك أولسن رئيس لافارج هولسيم التنفيذي في أبريل نيسان إنه سيترك الشركة بعدما أقرت بأنها دفعت أموالا لجماعات مسلحة بغرض استمرار عمل مصنعها في سوريا.

وقال أولسن في ذلك الوقت إنه لم يكن على علم بأي مخالفات وإنه يأمل في أن يعيد رحيله عن المجموعة "الصفاء" إليها.

(إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز