محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دبي (رويترز) - ذكرت وسائل إعلام تابعة لجماعة الحوثيين في اليمن ونقابة الصحفيين اليمنيين أن محكمة بالعاصمة اليمنية صنعاء قضت بإعدام صحفي مخضرم بتهمة التخابر مع السعودية.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التابعة للحوثيين أن الادعاء اتهم يحيى عبد الرقيب الجبيحي بإجراء اتصالات مع السفارة السعودية في صنعاء وإرسال تقارير إليها تهدد اليمن على المستويات العسكرية والاقتصادية والسياسية.

وقالت الوكالة إن الجبيحي الذي ألقي القبض عليه في 26 سبتمبر أيلول كان يحصل على 4500 ريال سعودي في الشهر مقابل خدماته منذ 2010.

ونشرت وكالة الأنباء اليمنية ونقابة الصحفيين اليمنيين قرار المحكمة "الجزائية المتخصصة" في صنعاء في وقت متأخر الأربعاء.

وأدانت النقابة الحكم الذي وصفته بأنه غير دستوري ولا يتسق مع القانون.

وجاء اليمن في المركز 170 من بين 180 دولة في مؤشر حرية الصحافة لمنظمة صحفيون بلا حدود في العام الماضي. ودعت المنظمة يوم الأربعاء إلى إطلاق سراح 10 صحفيين آخرين تحتجزهم جماعة الحوثيين منذ نحو عامين.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير احمد حسن)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز