محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

من فيصل عمر وعبدي شيخ

مقديشو (رويترز) - قال مسؤولون صوماليون إن السلطات اعتقلت جنديين يوم الخميس فيما يتعلق بمقتل وزير في حالة يشتبه في أنها واقعة فتل خطأ.

وقال مسؤولون إن وزير الأشغال العامة عباس عبد الله شيخ سراج قتل يوم الأربعاء عندما فتحت قوات الأمن التي تحرس العاصمة مقديشو النار على سيارته لظنهم أن من فيها متشددون.

وكان القتيل أصغر وزير في البلاد إذ كان يبلغ من العمر 31 عاما وكان ملهما لكثير من الصوماليين بسبب نشأته في مخيم للاجئين في كينيا وتسبب مقتله في ردود فعل حزينة عبر الإنترنت.

وقال مؤمن حسين عبد الله نائب المدعي العام للمحكمة العسكرية الصومالية لرويترز إن حارسين يقبعان حاليا في السجن المركزي في مقديشو رهن التحقيق في مقتل الوزير.

وقطع الرئيس محمد عبدالله محمد زيارته لإثيوبيا المجاورة للعودة للبلاد لحضور مراسم الدفن.

وأشاد بيان لمكتب الرئيس بوزير الأشغال العامة بوصفه كان شخصا وطنيا ومعروفا بقدراته وكفاءته.

ونفذ متشددون من حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة هجمات في مقديشو مع سعيهم للإطاحة بالحكومة المدعومة من الغرب وطرد قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي من البلاد.

(إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز