محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بغداد (رويترز) - قال مسؤولون عسكريون ونفطيون يوم الاثنين إن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية أضرموا النار في ثلاثة آبار قرب الحويجة، غربي مدينة كركوك النفطية، وهي إحدى منطقتين لا تزالان تحت سيطرة التنظيم المتشدد.

وقال مسؤولون عسكريون إن قوات الأمن تستخدم جرافات للسيطرة على النار التي أشعلها المتشددون في الساعات الأولى من صباح يوم السبت بهدف تعطيل تقدم القوات المدعومة من الولايات المتحدة والفصائل المسلحة الشيعية صوب الحويجة.

وكان حقل علاس الواقع على بعد 35 كيلومترا جنوبي الحويجة أحد مصادر الدخل الرئيسية للدولة الإسلامية التي أعلنت "الخلافة" في أجزاء من سوريا والعراق عام 2014.

وقال العقيد محمد الجبوري إن المتشددين يحاولون استغلال أعمدة الدخان المتصاعدة في تفادي ضربات جوية أثناء تقهقرهم من المنطقة باتجاه الحويجة.

وقال مسؤولون عسكريون إنه جرى السيطرة على النار في أحد الآبار. وأضافوا أن السيطرة على ألسنة اللهب في البئرين الآخرين ربما يستغرق ثلاثة أيام.

وقال مسؤولون في شركة نفط الشمال التي تديرها الدولة إن إرسال أطقمها لتقييم الخسائر في الآبار لا يزال محفوف بالمخاطر إذ ربما ترك المتشددون وراءهم قنابل وألغاما أرضية.

وشن العراق هجوما في 21 سبتمبر أيلول لطرد الدولة الإسلامية من الحويجة.

وفقد التنظيم السيطرة على كل حقول النفط التي كانت في قبضته في شمال العراق.

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز