محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جثامين ضحايا قصف اسرائيلي على قطاع غزة في خان يونس يوم 21 يوليو تموز 2014. تصوير: ابراهيم ابومصطفى - رويترز

(reuters_tickers)

القاهرة (رويترز) - قال ثلاثة مسؤولين مصريين لرويترز يوم الاثنين إن مصر يمكن أن تجري تعديلات على مبادرة هدنة أطلقتها بشان الحرب في قطاع غزة وإسرائيل بما يلبي مطالب حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي كانت قد رفضت المبادرة.

وقال مسؤول مصري كبير "مصر لا تمانع إضافة بعض شروط حماس بشرط موافقة كل الأطراف المعنية."

ومن بين شروط حماس رفع الحصار المصري والإسرائيلي عن قطاع غزة والإفراج عن عدة مئات من الفلسطينيين الذين اعتقلتهم إسرائيل الشهر الماضي خلال عملية البحث عن ثلاثة صبية يهود خطفوا في الضفة الغربية المحتلة. وعثر على جثث الثلاثة في وقت لاحق فألقت إسرائيل بمسؤولية القتل على حماس.

ويشتبه مسؤولون مصريون في أن حماس رفضت مبادرة وقف إطلاق النار بطلب من قطر التي ستكون لاعبا استراتيجيا في التوصل لاتفاق فعال بحكم كونها تستضيف عددا كبيرا من الإسلاميين المنفيين من كل أنحاء الشرق الأوسط بمن فيهم خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحماس.

والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على خلاف مع قطر بسبب دعمها لجماعة الإخوان المسلمين التي أزاحها عن السلطة في مصر العام الماضي.

ومن المتوقع أن يجتمع الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون بمسؤولين مصريين كبار بشأن أزمة غزة في إطار جولة بالشرق الأوسط. ومن المتوقع أيضا ان يجري وزير الخارجية الأمريكي جون كيري محادثات في القاهرة.

(تغطية صحفية للنشرة العربية ليليان وجدي- تحرير سيف الدين حمدان)

رويترز