محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بغداد (رويترز) - قال مسؤول عسكري كردي يوم الإثنين إن فتاة تبلغ من العمر 12 عاما قتلت وجرح ثمانية مدنيين آخرين في غارة جوية عراقية على بلدة يسيطر عليها الأكراد في محافظة صلاح الدين في شمال العراق.

وقال جبار ياور الأمين العام لقوات البشمركة الكردية لرويترز إن طائرات حربية وطائرات هليكوبتر عسكرية استهدفت يوم الأحد "مجموعة من المباني السكنية في وسط" بلدة طوز خرماتو.

وتقاتل القوات الحكومية العراقية المقاتلين السنة بقيادة جماعة الدولة الإسلامية المتشددة في المنطقة.

وقالت الحكومة التي يغلب عليها الشيعة في بغداد إنها ستوضح ملابسات الحادث يوم الإثنين.

وأثار الاستيلاء السريع على أجزاء واسعة من شمال العراق وغربه في الشهر الماضي قلقا دوليا من احتمال تقسيم العراق.

واستغل الأكراد- الذين يديرون اقليماً يتمتع بالحكم الذاتي في شمال العراق- الفوضى في المنطقة لتوسيع حدودهم بنحو 40 في المئة وضم مدينة كركوك وحقول النفط فيها. ويعتبر الأكراد كركوك عاصمتهم القومية.

ودخلت البشمركة بلدة طوزخرماتو التي تقع على بعد 88 كيلومترا من كركوك في الشهر الماضي بعد انسحاب الجيش العراقي منها قبل هجوم المتشددين على المنطقة.

ويقاتل المتشددون حاليا قوات البشمركة ومقاتلو التركمان حول البلدة.

ويسود العراق وضع أمني شديد التوتر.

وقالت الشرطة ومسعفون طبيون إن خمسة أشخاص قتلوا وجرح 16 آخرين ليل الأحد جراء انفجار قنبلة في مقهى في شمال غرب بغداد.

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)

رويترز