محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

فلسطينيون يقومون بإجلاء الصحفي الفلسطيني ياسر مرتجى الذي أصيب بجروح مميتة أثناء تغطية الاشتباكات على الحدود بين إسرائيل وغزة يوم 6 أبريل نيسان 2018. تصوير إبراهيم أبو مصطفى - رويترز.

(reuters_tickers)

واشنطن (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة وافقت على تقديم منحة مالية لشركة إعلامية أسسها صحفي فلسطيني لقي حتفه الأسبوع الماضي بنيران إسرائيلية أثناء تغطية احتجاجات على الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة.

وكان ياسر مرتجى (30 عاما) مصورا يعمل مع عين ميديا، وهي شركة إنتاج فلسطينية شارك في تأسيسها. وظهر في صور راقدا وهو جريح على محفة وكان يرتدى سترة زرقاء واقية وعليها كلمة "صحافة"‭ ‬بالإنجليزية بحروف كبيرة.

ولم تعلق الولايات المتحدة بعد على إطلاق النار عليه.

وقال مسؤول أمريكي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته إن الوكالة الأمريكية للمعونة الدولية وافقت على منحة قدرها 11700 دولار لتمويل مؤسسة عين ميديا الشهر الماضي بموجب برنامج لدعم تنمية القطاع الخاص.

وقالت هيذر ناورت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية إنه جرى اختيار مرتجى وفقا للقواعد الإرشادية الأمريكية.

وأضافت ناورت في إفادة صحفية دورية "نحن على علم بتقارير عن أن صحفيا يعمل في غزة قتل في الاشتباكات هناك. ليست لدي تفاصيل عن حالته لكننا ندرسها".

وقال الجيش الإسرائيلي إن قوات الدفاع الإسرائيلية لا تتعمد استهداف الصحفيين.

وذكرت الحكومة الإسرائيلية أن كثيرا ممن قتلوا في الاشتباكات نشطاء وأن حركة حماس التي يعتبرها الغرب منظمة إرهابية تستغل الاحتجاجات كستار لشن هجمات على امتداد الحدود.

وقالت ناورت ردا على سؤال عما إذا كانت القواعد الإرشادية الأمريكية تسمح بحصول عضو في حماس على أموال الوكالة الأمريكية للمعونة الدولية "لا أعرف شيئا عن تفاصيل الحالة".

وكررت دعوات واشنطن إلى إجراء "حوار سلمي" لإنهاء الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

(إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير علي خفاجي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز