محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عدن (رويترز) - قال مسؤول أمني محلي إن أربعة جنود وستة أشخاص يُشتبه بأنهم أعضاء في تنظيم القاعدة قُتلوا كما أصيب عشرة جنود يوم الثلاثاء عندما حاول مفجر انتحاري ومسلحون اقتحام معسكر للجيش في جنوب اليمن.

واستغل تنظيم القاعدة الحرب الأهلية الدائرة منذ أكثر من عامين بين حكومة الرئيس عبده ربه منصور هادي المعترف بها دوليا والحوثيين المتحالفين مع إيران في محاولة لزيادة نفوذه في اليمن حيث يدأب التنظيم المتشدد على شن هجمات بالقنابل على قوات الأمن والمسؤولين والمجمعات الحكومية.

وقال المسؤول عن الهجوم الذي وقع في جهين بمحافظة أبين "كان هجوما إرهابيا وتم إحباطه".

وقال مسؤولون محليون إن الجيش اليمني يستعد للانتشار في أبين في محاولة لطرد مقاتلي القاعدة من المحافظة.

وفي الأسبوع الماضي انتشرت قوات يمنية مدعومة بقوات من الولايات المتحدة والإمارات في محافظة شبوة المجاورة حيث ينشط تنظيم القاعدة. وقال سكان ومسؤولون محليون إن المتشددين انسحبوا إلى الجبال دون قتال.

وفي 11 مارس آذار قُتل 11 شخصا في تفجير انتحاري وهجوم بالأسلحة النارية شنه أشخاص يُشتبه بأنهم أعضاء في تنظيم القاعدة على مجمع حكومي محلي في الحوطة عاصمة محافظة لحج جنوب اليمن.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية- تحرير علي خفاجي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز