رويترز عربي ودولي

بنغازي (ليبيا) (رويترز) - قال مسؤول أمني ليبي إن سيارة ملغومة انفجرت خارج مسجد في بلدة جنوبي بنغازي مما أدى إلى مقتل شيخ قبيلة بارز متحالف مع القوات الأمنية بشرق البلاد إضافة إلى خمسة آخرين أثناء خروجهم عقب أداء صلاة الجمعة.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها لكن منافسين للجيش الوطني الليبي المتمركز في الشرق سبق ونفذوا هجمات مشابهة في بنغازي تستهدف شخصيات مرتبطة بالجيش الوطني.

وذكر المسؤول أن الانفجار في سلوق على بعد 50 كيلومترا جنوبي بنغازي أسفر عن مقتل الشيخ أبريك اللواطي شيخ قبيلة العواقير وإصابة 11 آخرين.

ويشن الجيش الوطني الليبي حملة على مدى ثلاثة أعوام ضد متشددين إسلاميين ومعارضين آخرين في بنغازي ومناطق أخرى من شرق ليبيا.

وأظهرت صور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ألسنة اللهب وأعمدة الدخان وهي تتصاعد من هيكل سيارة فيما تناثرت الشظايا وبقع الدماء على الأرض.

ومنذ عام 2014 تتقاسم حكومات متنافسة النفوذ في ليبيا تدعمها تحالفات فضفاضة من الفصائل والجماعات المسلحة تتمركز في شرق البلاد وغربها.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

رويترز

  رويترز عربي ودولي