محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أشخاص يتجمعون في موقع هجوم ضربة جوية في صعدة يوم الأربعاء. تصوير: نايف رحمة - رويترز.

(reuters_tickers)

دبي (رويترز) - قال مسعفون وشاهد من رويترز إن ضربة جوية نفذها التحالف بقيادة السعودية أودت بحياة 26 شخصا في فندق وسوق مجاورة بمحافظة صعدة في شمال اليمن يوم الأربعاء.

ودمر الهجوم، الذي وقع في مديرية سحار على الحدود مع السعودية، الفندق وحول السوق إلى كومة من الألواح المعدنية الملتوية.

وانتشلت الفرق الطبية الجثث من بين الأنقاض.

وشن التحالف العسكري الذي تقوده السعودية آلاف الضربات الجوية على حركة الحوثي المسلحة في اليمن والتي تنحدر من محافظة صعدة وتسيطر الآن على معظم مناطق البلاد.

وذكر التحالف في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية أنه يبحث تقارير عن الضربة وسيعلن النتائج التي توصل إليها بعد مراجعة شاملة.

وقال المتحدث الرسمي للتحالف العقيد الركن تركي المالكي "إن القيادة المشتركة للتحالف تقوم بمراجعة إجراءات ما بعد العمل لعملياتها المنفذة كافة وخصوصا مكان وزمان الحادث محل الادعاء... سيتم الإعلان عن النتائج الأولية حال الانتهاء من إجراءات المراجعة الشاملة والتدقيق العملياتي".

ولم تحقق الحرب المستمرة منذ عامين ونصف هدفها حتى الآن وهو إعادة الحكومة المعترف بها دوليا إلى السلطة. وتسبب الصراع في واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم وأسفر عن مقتل عشرة آلاف شخص على الأقل.

وتتهم السعودية وحلفاؤها، الذين يتلقون إمدادات ومعلومات مخابرات من الولايات المتحدة في حملتهم، الحوثيين بالعمل نيابة عن إيران.

وينفي الحوثيون هذه الاتهامات ويقولون إنهم يشنون مقاومة وطنية ضد معتدين خارجيين تابعين للغرب.

(إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز