محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سوريون يحملون امتعة قرب حافلة في جرود عرسال بلبنان يوم 2 اغسطس آب 2017. تصوير: محمد عزاقير - رويترز

(reuters_tickers)

بيروت (رويترز) - تعطل يوم السبت تنفيذ اتفاق لعودة مجموعة من اللاجئين السوريين ومقاتلين من المعارضة من لبنان إلى سوريا وهو ما أرجعته وحدة الإعلام الحربي التابعة لجماعة حزب الله اللبنانية إلى مشكلة "لوجيستية".

ووفقا للاتفاق كان من المقرر نقل نحو 300 مقاتل من جماعة سرايا أهل الشام إضافة إلى ثلاثة آلاف لاجئ إلى سوريا يوم السبت. وقال مصدر لبناني طلب عدم ذكر اسمه إن محادثات تجرى لحل المشكلة دون ذكر طبيعتها.

ويوم الجمعة قال اللواء عباس إبراهيم المدير العام للأمن العام اللبناني، وهو المسؤول الأمني الذي يشرف على ترتيبات تنفيذ الاتفاق، إن مجموعة من المدنيين سيعودون إلى منطقة سورية خاضعة لسيطرة الحكومة فيما سيعود مقاتلو المعارضة وأسرهم لمنطقة أخرى لم يحددها.

وعاد آلاف اللاجئين السوريين لبلادهم من ذات المنطقة على الحدود اللبنانية السورية هذا الشهر في وفقا لاتفاق مماثل. وعاد مسلحون من جبهة النصرة معهم في إطار الاتفاق وتوجهوا مع المدنيين إلى محافظة إدلب التي تسيطر عليها جماعات المعارضة المسلحة.

وجاء رحيلهم بعد هزيمة عسكرية على يد حزب الله المدعوم من إيران والذي يقاتل في صف الحكومة السورية.

(إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز