محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بيروت (رويترز) - قالت مصادر أمنية لبنانية وقروي إن متشددين إسلاميين عبروا الحدود من سوريا إلى لبنان يوم السبت مما أدى إلى اندلاع معركة مسلحة مع قرويين لبنانيين انتهت بإجبار المتشددين على العودة من حيث أتوا.

وقالت المصادر إن المعركة المسلحة قرب قرية كفر قوق وقعت بعد اشتباك بين مسلحين وقوات أمن سورية على الناحية الأخرى من الحدود. ولم يتضح على الفور إن كان هناك قتلى أو مصابين.

وتقع كفر قوق قرب بلدة راشيا في سهل البقاع وعلى بعد نحو مئة كيلومتر جنوبي بلدة عرسال الحدودية التي سيطر عليها متشددون إسلاميون يوم السبت الماضي بعد أن عبروا من سوريا. وكان هذا أخطر توغل إلى لبنان من سوريا التي تشهد حربا أهلية منذ أكثر من ثلاثة أعوام.

وقتل العشرات خلال معارك استمرت خمسة أيام بين الجيش والمتشددين وبينهم مقاتلون تابعون لتنظيم الدولة الإسلامية الذي سيطر على أراض في سوريا والعراق.

وانسحب المتشددون من عرسال إلى المنطقة الحدودية الجبلية يوم الخميس وبصحبتهم 19 أسيرا من الجنود. وقالت مصادر من المتشددين لرويترز يوم الجمعة إنهم يسعون لمبادلتهم بإسلاميين محتجزين في سجون لبنانية.

(اعداد ليليان وجدي للنشرة العربية- تحرير أحمد حسن)

رويترز