محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

القاهرة (رويترز) - قالت مصادر أمنية ووكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية إن قوات الأمن بمحافظة شمال سيناء قتلت 17 إسلاميا متشددا يوم الخميس بمنطقة رفح الحدودية مع قطاع غزة.

وقبل أيام قتل مسلحون يعتقد أنهم إسلاميون متشددون أربعة مجندين بمنطقة رفح.

وقال مصدر "تمكنت قوات الأمن بشمال سيناء من قتل 17 من العناصر المتشددة في اشتباكات مع قوات الأمن أثناء عملية مداهمات لمناطق برفح."

وأضاف "تم قتل 12 في أربع سيارات في منطقة باب سادوت خلال اشتباكات وقعت مع تكفيريين كما تم قتل اثنين علي دراجة نارية. وفي قرية الوفاق برفح تم قتل ثلاثة عناصر وتم ضبط ثلاثة آخرين."

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط إن قوات من الجيش والشرطة شاركت في الاشتباكات. وأضافت أن اثنين من القتلى سقطا قبل قيامهما بزرع عبوتين ناسفتين كان يحملانهما.

ومنذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين قبل عام بعد احتجاجات حاشدة على حكمه كثف مسلحون في شمال سيناء هجماتهم على أهداف للجيش والشرطة وقتلوا مئات منهم كما قتل الجيش والشرطة مئات من المسلحين.

وأعلن الإسلاميون المتشددون في سيناء مسؤوليتهم عن هجمات في القاهرة ومدن أخرى في وادي ودلتا النيل.

(تغطية صحفية للنشرة العربية محمد عبد اللاه- تحرير سيف الدين حمدان)

رويترز