محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

القاهرة (رويترز) - قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن نيابة أمن الدولة العليا في مصر أمرت يوم الثلاثاء باحتجاز ناشط حقوقي بارز لمدة 15 يوما على ذمة التحقيق بسبب اتهامات شملت الانضمام إلى جماعة إرهابية.

وقالت المحامية راجية عمران إن موكلها شادي الغزالي حرب، وهو شخصية بارزة بالمعارضة خلال انتفاضة 2011، سلم نفسه لنيابة الدقي يوم الاثنين لاستجوابه بشأن اتهامات بإهانة مؤسسات الدولة ونشر أخبار كاذبة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضافت المحامية أن النيابة أمرت بإخلاء سبيله بكفالة قدرها 50 ألف جنيه مصري (2812.15 دولار) يوم الاثنين لكنه ظل قيد الاحتجاز في قضية أخرى تتعلق بأمن الدولة.

وقالت إن نيابة أمن الدولة استجوبته لعدة ساعات يوم الثلاثاء في قضية تضم ناشطين آخرين، من المنتقدين لنظام الرئيس عبد الفتاح السيسي، والذين ألقت السلطات القبض عليهم في الأسابيع القليلة الماضية.

وقالت المحامية ومصدر من مكتب نيابة أمن الدولة إن الغزالي حرب متهم بالانضمام إلى جماعة إرهابية واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي للتحريض على الإرهاب ونشر أخبار كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام والإضرار بالمصلحة العامة.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن النيابة باشرت التحقيق مع الغزالي حرب في ضوء التحريات التي أجرتها أجهزة الأمن والتي جاء بها ارتكابه للجرائم موضوع الاتهامات.

وانتقدت منظمات حقوقية مرارا سجل مصر في مجال حقوق الإنسان قائلة إن الأوضاع في مصر تشهد تدهورا مستمرا في ظل حكم الرئيس السيسي الذي تولى السلطة عام 2014 بعد قيام الجيش بعزل الرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في أعقاب احتجاجات حاشدة على حكمه.

ويقول أنصار السيسي إن الإجراءات الأمنية والاقتصادية الصارمة التي ينتهجها ضرورية للحفاظ على استقرار البلاد للخروج من الفوضى السياسية ومواجهة التحديات الاقتصادية الخطيرة والتشدد الإسلامي.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز