محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

القاهرة (رويترز) - ذكرت مصادر قضائية ومحامية أن النيابة العامة المصرية أمرت اليوم الخميس بحبس رئيس تحرير موقع إخباري 15 يوما على ذمة التحقيق.

وكانت السلطات ألقت القبض على عادل صبري، رئيس تحرير موقع مصر العربية، يوم الثلاثاء بعدما داهمت الشرطة مقره وأبلغت محاميه بأن الموقع ليس لديه ترخيص بالعمل. وأُغلق مكتب الموقع في نفس اليوم.

وذكرت إيمان حامد محامية المتهم أن نيابة منطقة الدقي وجهت بناء على تحريات الشرطة منذ الثلاثاء لصبري اتهامات "الانضمام لجماعة إرهابية الغرض منها الدعوة إلى مناهضة نظام الحكم في الدولة، والترويج باستخدام الكتابة والرسوم للمذاهب التي ترمي إلى تغيير مبادئ الدستور والنظم الأساسية عبر موقع صحيفة (مصر العربية)".

كما اتهمته "بإذاعة بيانات وأخبار كاذبة عمدا عبر الصحيفة الإلكترونية التي يترأس مجلس إدارتها (مصر العربية)، والتحريض على التظاهر بقصد الإخلال بالأمن والنظام العام".

ولم يتسن الحصول على تعليق من الشرطة أو النيابة.

وقالت المحامية إن صبري أنكر الاتهامات، مضيفة أن فريق الدفاع قدم للنيابة الوثائق التي تثبت أن الموقع لديه التراخيص اللازمة للعمل.

وجاء القبض على صبري بعد يومين من قرار المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام تغريم موقع مصر العربية 50 ألف جنيه (نحو 2800 دولار) لإعادة نشره مقالا لصحيفة نيويورك تايمز بشأن مخالفات مزعومة خلال الانتخابات الرئاسية التي أجريت الأسبوع الماضي.

ومصر العربية واحد من نحو 500 موقع حجبتها السلطات المصرية خلال الشهور القليلة الماضية لكن لا يزال بالإمكان تصفحه هو ومجموعة أخرى من المواقع عبر تقنية الشبكات الافتراضية.

وتقول جماعات لحقوق الإنسان إن حجب المواقع يرقى إلى وصفه بحملة قمع على حرية الصحافة. وتقول السلطات إن التصدي للأخبار الكاذبة أمر ضروري للأمن القومي.

وأظهرت النتائج الرسمية لانتخابات الرئاسة التي أعلنت يوم الاثنين فوز الرئيس عبد الفتاح السيسي بولاية ثانية بحصوله على 97 بالمئة من أصوات الناخبين. وبلغت نسبة المشاركة 41 بالمئة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز