تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

مصادر: وفد سعودي يصل تركيا للتحقيق في اختفاء خاشقجي

حواجز أمنية تظهر خارج القنصلية السعودية باسطنبول يوم الجمعة. تصوير: مراد سيزر - رويترز.

(reuters_tickers)

اسطنبول (رويترز) - قالت ثلاثة مصادر تركية يوم الجمعة إن وفدا سعوديا وصل تركيا في إطار تحقيق مشترك في اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقال مصدر سعودي أيضا إن الأمير خالد الفيصل زار تركيا يوم الخميس لإجراء محادثات. وقالت تركيا يوم الخميس إن البلدين اتفقا على تشكيل مجموعة عمل مشتركة بمبادرة سعودية للتحقيق في القضية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن مسؤول سعودي ترحيبه بتجاوب تركيا مع طلب المملكة تشكيل الفريق.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للصحفيين في أوهايو إنه لم يتحدث بعد مع العاهل السعودي الملك سلمان بشأن اختفاء خاشقجي لكنه سيتصل به قريبا.

وأضاف ترامب "هذا أمر خطير للغاية ونحن ننظر إليه بطريقة جادة جدا".

ودخل خاشقجي القنصلية السعودية في اسطنبول يوم الثاني من أكتوبر تشرين الأول للحصول على أوراق تتعلق بزواجه المقبل. ويقول مسؤولون سعوديون إنه غادر بعد وقت قصير لكن مسؤولين أتراكا وخطيبته التي كانت تنتظره بالخارج أكدوا أنه لم يغادر المبنى.

وقالت مصادر تركية لرويترز إن تقييم الشرطة الأولي يشير إلى أن خاشقجي المنتقد البارز للحكومة السعودية، قتل عمدا داخل القنصلية. وتنفي الرياض هذا وتقول إنه لا أساس له من الصحة.

ونفى وزير الداخلية السعودي يوم الجمعة مزاعم بوجود أوامر بقتل خاشقجي وأكد شجب المملكة واستنكارها لما يتم تداوله في بعض وسائل الإعلام من "اتهامات زائفة".

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف آل سعود قوله "ما تم تداوله بوجود أوامر بقتله هي أكاذيب ومزاعم لا أساس لها من الصحة تجاه حكومة المملكة المتمسكة بثوابتها وتقاليدها والمراعية للأنظمة والأعراف والمواثيق الدولية". لكنه أشاد بالتحقيق المشترك مع تركيا.

وقال أحد المصادر إن الوفد الذي وصل يوم الخميس سيجتمع مع ممثل ادعاء تركي يحقق في القضية وكذلك مع ممثلين لوزارتي العدل والداخلية والشرطة والمخابرات.

وقال المصدر إنه لم تتحدد مدة زمنية معينة لهذه الاجتماعات لكن "هناك حاجة لرؤية نتائج سريعة جدا".

وأضاف أن الفريق موجود في اسطنبول الآن وسيواصل عمله في مطلع الأسبوع.

وقال مصدر على صلة بعائلة الأمير خالد الفيصل، أمير منطقة مكة، لرويترز إنه قام بزيارته القصيرة بصفته مستشارا للملك سلمان في خطوة ربما تشير إلى أن الملك يولي اهتماما كبيرا للقضية.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في وقت سابق إن تركيا لا يمكن أن تلزم الصمت تجاه اختفاء خاشقجي ودعا المسؤولين في القنصلية السعودية في اسطنبول لإثبات مغادرته المبنى.

وقالت وزارة الخارجية التركية يوم الثلاثاء إن القنصلية السعودية في اسطنبول ستخضع للتفتيش في إطار التحقيق.

(إعداد محمد اليماني للنشرة العربية)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك