محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقر وزارة الخارجية المصرية بالقاهرة - صورة من أرشيف رويترز

(reuters_tickers)

القاهرة (رويترز) - قالت الرئاسة المصرية مساء يوم الأربعاء إن الرئيس عبد الفتاح السيسي أبلغ نظيره الفلسطيني محمود عباس في اتصال هاتفي رفض مصر لقرار الولايات المتحدة الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وأية آثار مترتبة عليه.

وتخلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الأربعاء عن سياسة أمريكية قائمة منذ عقود واعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل على الرغم من تحذيرات من شتى أنحاء العالم من أن هذه الخطوة ستعمق الخلاف بين إسرائيل والفلسطينيين.

وفي خطاب في البيت الأبيض قال ترامب أيضا إن إدارته ستبدأ أيضا عملية لنقل السفارة الأمريكية في تل أبيب إلى القدس وهو أمر من المتوقع أن يستغرق أعواما.

وقالت الرئاسة المصرية في بيان إن عباس أجرى اتصالا بالسيسي عقب خطاب ترامب، وبحثا خلاله "تداعيات القرار الأمريكي... في ظل مخالفة هذا القرار لقرارات الشرعية الدولية الخاصة بالوضع القانوني لمدينة القدس، فضلا عن تجاهله للمكانة الخاصة التي تمثلها مدينة القدس في وجدان الشعوب العربية والإسلامية".

وأضافت "الرئيس أعرب خلال الاتصال عن رفض مصر لهذا القرار ولأية آثار مترتبة عليه".

وقالت وزارة الخارجية في وقت سابق مساء يوم الأربعاء إن مصر "تستنكر" قرار ترامب وترفض الآثار المترتبة عليه.

وأضافت في بيان "أكدت مصر على أن اتخاذ مثل هذه القرارات الأحادية يعد مخالفا لقرارات الشرعية الدولية، ولن يغير من الوضعية القانونية لمدينة القدس باعتبارها واقعة تحت الاحتلال وعدم جواز القيام بأية أعمال من شأنها تغيير الوضع القائم في المدينة".

وذكرت الوزارة أن القرار ستكون له "تأثيرات سلبية للغاية" على عملية السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وكانت الرئاسة المصرية قالت الثلاثاء إن السيسي حذر ترامب من القيام بإجراءات من شأنها أن تقوض فرص السلام في الشرق الأوسط.

ومن شأن قبول الولايات المتحدة مطلب إسرائيل اعتبار القدس عاصمتها الموحدة أن يخالف السياسة الأمريكية القائمة منذ عقود والتي تقوم على أن وضع المدينة تحدده المفاوضات مع الفلسطينيين.

ويريد الفلسطينيون القدس عاصمة لدولتهم المستقبلية. ولا يعترف المجتمع الدولي بالسيادة الإسرائيلية على المدينة بالكامل.

(تغطية صحفية للنشرة العربية محمود رضا مراد - تحرير أحمد حسن)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز