بيروت (رويترز) - دعا مفتي لبنان الشيخ عبد اللطيف دريان المسؤولين يوم السبت إلى الاستجابة لمطالب المحتجين بالقضاء على الفساد والطائفية.

وتجتاح لبنان أزمة سياسية بعد موجة احتجاجات دفعت رئيس الوزراء سعد الحريري للاستقالة منذ أكثر من أسبوع.

وقال المفتي في خطاب بثه التلفزيون بمناسبة ذكرى المولد النبوي "آن الأوان للاستجابة لمطالب الشعب وإرادته الوطنية الحرة، العابرة للطوائف والأحزاب والمناطق".

وتابع "آن الأوان، والفرصة مواتية، بعد هذه اليقظة الوطنية، أن تبدأ عملية الإصلاح، وأن يتوجه أولو الأمر، إلى تشكيل حكومة إنقاذ دون تلكؤ ولا تأخير، إلى تشكيل حكومة من أصحاب الكفاءة والاختصاص، والشروع فورا في تنفيذ الورقة الإصلاحية التي أعدها الرئيس الحريري، لمعالجة مشاكل البلاد".

كما دعا بطريرك الموارنة في لبنان بشارة بطرس الراعي إلى تعديل وزاري لتشمل الحكومة تكنوقراطا ذوي كفاءة.

واتفق الحريري قبل استقالته على حزمة إصلاحات مع شركائه في الحكومة الائتلافية بهدف تخفيف الأزمة الاقتصادية التي أشعلت احتجاجات غير مسبوقة ضد النخبة الحاكمة.

واشتملت تلك الخطط على خفض رواتب المسؤولين الحاليين والسابقين بنسبة 50 بالمئة والحصول على مساهمات من البنوك بقيمة 3.3 مليار دولار لتحقيق "عجز يقترب من الصفر" في ميزانية 2020.

لكن السياسيين اللبنانيين لم يحرزوا أي تقدم بشأن الاتفاق على حكومة جديدة تحل محل المستقيلة.

(تغطية صحفية نادين عوض الله وتلفزيون رويترز - إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك