محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بنغازي (ليبيا) (رويترز) - قال مسؤولون طبيون وعسكريون إن ما لا يقل عن 60 شخصا قتلوا في اشتباكات بين قوات ليبية متناحرة قرب قاعدة جوية في جنوب البلاد يوم الخميس مما يبدد الآمال في تهدئة التوترات بالمنطقة.

وقال متحدث باسم الجيش الوطني الليبي في شرق البلاد إن قوات موالية لهم صدت هجوما شنه فصيل منافس على قاعدة براك الشاطي.

وقال مصدر طبي في القاعدة إن 60 جثة نقلت إلى مستشفى هناك بينهم جنود من قوات الجيش الوطني الليبي ومدنيون.

وقال محمد الأفيرس المتحدث باسم اللواء 12 المتحالف مع الجيش الوطني الليبي إن ما يصل إلى 86 شخصا قتلوا بينهم قوات من اللواء ومدنيون.

ولم يتسن التحقق من عدد القتلى بشكل مستقل.

وقال المتحدث باسم الجيش الوطني أحمد المسماري إن خصوم الجيش الوطني الليبي هاجموا القاعدة اعتقادا منهم بأن القوات المتمركزة بها لم تعد بعد عقب مشاركتها في عرض عسكري كبير قرب بنغازي. وأضاف أن اللواء 12 عاد بعد قليل من بدء الهجوم.

وذكرت وسائل إعلام مقربة من خصوم الجيش الوطني الليبي في وقت سابق أنهم اقتحموا القاعدة.

وخلال الشهور القليلة الماضية أصبحت المنطقة المحيطة ببراك الشاطي بما في ذلك قاعدة أخرى تسمى تمنهنت ومدينة سبها الجنوبية نقطة توتر بين القوات الموالية للجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر وخصومها المتحالفين مع الحكومتين الحالية والسابقة في طرابلس.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز