محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أفراد من شرطة حماس يتفقدون موقع انفجار في شمال قطاع غزة يوم الثلاثاء. تصوير: محمد سالم - رويترز.

(reuters_tickers)

غزة (رويترز) - قتل ناشطان من حركة الجهاد الإسلامي كانا يركبان دراجة نارية في قطاع غزة في انفجار يوم الثلاثاء لمحت الحركة إلى أنه وقع على نحو عرضي خلال الاستعداد لهجوم.

ونفى الجيش الإسرائيلي روايات سكان محليين عن أنهما قتلا في ضربة جوية.

واشتعل العنف على طول الحدود بين إسرائيل وغزة منذ اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأسبوع الماضي بالقدس عاصمة لإسرائيل وهدم الجيش الإسرائيلي يوم الأحد لنفق عبر الحدود قال إن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) شيدته.

واعترض نظام القبة الحديدية المضاد للصواريخ الإسرائيلي يوم الاثنين صاروخا أطلقه نشطاء في غزة. وبعد ذلك بفترة قصيرة ردت إسرائيل بقصف مدفعي وضربات جوية استهدفت مواقع لحماس.

وقالت الجهاد الإسلامي في بيان يوم الثلاثاء "نعلن عن ارتقاء ثلة جديدة من شهداء الإعداد" وهو مصطلح تستخدمه عادة للإشارة إلى ضحايا الانفجارات العرضية أثناء الاستعداد لهجمات على إسرائيل.

(تغطية صحفية نضال المغربي - إعداد علي خفادي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز