رويترز عربي ودولي

المستشارة الألمانية انجيلا ميركل في الارجنتين يوم 8 يونيو حزيران 2017 - رويترز

(reuters_tickers)

مكسيكو سيتي (رويترز) - قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل يوم الجمعة إنها تشعر بقلق بشأن الوضع في قطر. وأضافت إنه يتعين على كل دول الخليج وإيران وتركيا أيضا العمل معا لإيجاد حل لهذا النزاع الإقليمي.

وقالت ميركل التي كانت تتحدث في مكسيكو سيتي بجوار الرئيس المكسيكي إنريكي بينيا نييتو إنه سيكون من المستحيل تسوية الوضع"المقلق جدا" ما لم تشارك كل الأطراف الإقليمية. وأضافت أن من المهم أن تعمل دول مجلس التعاون الخليجي معا لإنهاء الأزمة.

وقالت "علينا أن ندرك أن الحل السياسي لصراعات.. مثل الوضع في سوريا والوضع في ليبيا أو الوضع في العراق لن يحدث إذا لم يتم ضم أطراف معينة في المحادثات وهذا يشمل قطر ويشمل تركيا وإيران".

وأضافت ميركل أنها تريد الحفاظ على توازن القوى "بشكل معقول" في المنطقة وقالت إن مكافحة الإرهاب ستكون على جدول أعمال قمة مجموعة العشرين الشهر المقبل في هامبورج.

واتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قطر يوم الجمعة بأنها راعية للإرهاب"على مستوى عال" فيما قد يعرقل جهود وزارة الخارجية الأمريكية لتخفيف حدة التوترات المتصاعدة وحصار تفرضه دول عربية ودول أخرى على قطر.

وزادت الدول العربية من ضغوطها على قطر بوضع عشرات من الشخصيات التي لها صلة بالبلاد على قائمة سوداء للإرهاب في حين سارعت حليفتها تركيا للوقف بجانبها بخطط لإرسال قوات.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية(البنتاجون) إن الحصار يعرقل قدرة الولايات المتحدة على التخطيط لعمليات طويلة الأجل في المنطقة.

وتضم قاعدة العديد الجوية في قطر أكثر من 11 ألف جندي من القوات الأمريكية وقوات التحالف كما أنها قاعدة مهمة للحرب على تنظيم الدولة الإسلامية وتعد أكبر قاعدة للقوات الجوية الأمريكية في المنطقة.

وقال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون إنه يتوقع توصل كل الأطراف إلى حل.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)

رويترز

  رويترز عربي ودولي