محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

القدس (رويترز) - قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الثلاثاء إنه لم يتم التوصل بعد لاتفاق مع حركة المقاومة الاسلامية (حماس) بشأن مبادلة جندي اسرائيلي محتجز في غزة بفلسطينيين محتجزين في السجون الاسرائيلية وان مثل هذا الاتفاق قد لا يحدث وذلك بعد ان توقع وزير اسرائيلي بارز احراز تقدم خلال اسابيع.
وقال نتنياهو للصحفيين "لم يتم التوصل لاتفاق بعد ولا أعرف ان كان ذلك سيحدث."
وكان امتناع نتنياهو عن كشف تفاصيل عن سير المفاوضات الجارية بوساطة مصرية وألمانية قد ساعد في اذكاء التكهنات بشأن حدوث تقدم وشيك.
ويوجد زعماء من حماس في القاهرة للتفاوض بشأن اقتراح اطلاق سراح الجندي الاسرائيلي جلعاد شليط المحتجز في قطاع غزة مقابل الافراج عن مئات من الفلسطينيين من سجون اسرائيل.
وقال مسؤولون قريبون من المحادثات يوم الاثنين إن اسرائيل تخلت عن اعتراضاتها على ادراج نحو 160 سجينا تريد حماس أن يشملهم اتفاق المبادلة لكن الجانبين رفضا تكهنات ترددت عبر وسائل اعلام عربية بحدوث المبادلة قريبا ربما يوم الجمعة الذي يوافق أول أيام عيد الاضحى.
وأحجمت اسرائيل طويلا عن العفو عن فلسطينيين محتجزين لشنهم هجمات أسفرت عن مقتل اسرائيليين. وفي حين تبدي حكومتها مرونة في محاولتها تأمين الافراج عن شليط ينتابها قلق من حدوث رد فعل داخلي مضاد لاي اتفاق من شأنه أن يعزز موقف حماس.
وقال نتنياهو "في حالة الاتفاق على هذا (المبادلة) فلن نحجم عن اجراء نقاش عام. لن تكون هذه مسألة منتهية بل سنسمح للوزراء وللشعب عامة بمناقشة الامر."
وبحث سبعة من كبار الوزراء الاسرائيليين الاتفاق المقترح سرا. لكن وزير الداخلية ايلي يشاي اعلن ذلك يوم الثلاثاء فيما يبدو انها محاولة لتبديد اي مخاوف اسرائيلية من المبادلة غير المتكافئة.
وقال يشاي الذي يتزعم حزب شاس الديني المتطرف لراديو اسرائيل "بمشيئة الله ستتم الموافقة عليه (الاتفاق)."
وتابع "كل الوزراء دون استثناء يعتقدون انه يجب بذل كل شي ممكن من اجل اعادته (شليط) للوطن."
وأضاف "آمل كثيرا ان ينتهي (الاتفاق) قريبا في غضون ما لا يزيد على اسابيع قليلة."
وكان نشطون فلسطينيون أسروا شليط عام 2006 بعدما دخلوا اسرائيل عبر نفق من غزة وتعتبر عودته قضية رأي عام في اسرائيل.
كما أن الافراج عن السجناء يحمل نفس القدر من الاهمية لدى الفلسطينيين الذين ينظرون الى ما يقرب من 11 ألفا من اخوانهم المحتجزين في السجون الاسرائيلية على أنهم أبطال قوميون.
واتهمت حماس اسرائيل بالترويج للتكهنات بقرب التوصل لاتفاق بين الجانبين في محاولة لتوليد ضغط شعبي فلسطيني عليها للتعجيل بابرام اتفاق.
وقال بعض الوزراء الاسرائيليين ان مروان البرغوثي الناشط بحركة فتح سيتم الافراج عنه في اطار أي مبادلة على اساس ان الافراج عنه سيساعد الرئيس الفلسطيني محمود عباس.
لكن نائب رئيس الوزراء سيلفان شالوم قال يوم الاثنين ان البرغوثي الذي سجنته اسرائيل مدى الحياة في عام 2004 لدوره في هجمات على اسرائيليين لن تشمله المبادلة.
ومن جانبه قال نتنياهو يوم الاثنين انه لم يتم التوصل لاتفاق وان اسرائيل بانتظار "توضيحات" لاحدث مطالب حماس.
أما حماس فقالت ان من السابق لاوانه توقع اتفاق وشيك وألقت باللائمة على اسرائيل في أي تعثر دون أن تخوض في تفاصيل.
وقالت الحركة في بيان انها تواصل جهودها من خلال الاطراف المشاركة في ملف المبادلة للتغلب على العقبات التي يضعها "العدو الاسرائيلي".
وكانت اسرائيل وجهت اتهامات مماثلة لحماس التي ساعدت الشهر الماضي في تسريع المحادثات من خلال بث شريط فيديو يثبت أن شليط (23 عاما) على قيد الحياة.
(شارك في التغطية نضال المغربي في غزة)
من دان وليامز

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز