محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

المنامة (رويترز) - أصيب شرطي في انفجار قنبلة في البحرين ليل الجمعة في حادث وصفته وزارة الداخلية بأنه عمل إرهابي.

وهذا الهجوم هو الأحدث في سلسلة من الهجمات على قوات الأمن في المملكة.

وتشهد البحرين أعمال عنف بعد مرور ثلاثة أعوام على إخماد السلطات لاحتجاجات قادها الشيعة للمطالبة بإصلاحات ودور أكبر في الحكومة التي يقودها السنة.

وقالت وزارة الداخلية البحرينية في رسالة موجزة على حسابها على تويتر إن شرطيا كان في نوبة عمله عندما وقع الانفجار قرب قرية العكر الشرقية جنوبي العاصمة المنامة.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن التفجير لكن السلطات ألقت من قبل بالمسؤولية في مثل هذه الهجمات على جماعات شيعية صغيرة واتهمتها بأن لها صلات بإيران. وتنفي إيران هذه الاتهامات.

ووقع في مارس آذار الماضي واحد من أشد الهجمات دموية في الأشهر القليلة الماضية حين لقي ثلاثة من الشرطة حتفهم في انفجار قنبلة محلية الصنع جرى تفجيرها عن بعد. وقتل رجلان وأصيب ثالث في انفجار سيارة ملغومة في 19 أبريل نيسان في قرية يغلب على سكانها الشيعة.

(إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)

رويترز