محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شرطي حدود إسرائيلي يصوب سلاحه نحو احتجاج في بيت لحم بالضفة الغربية يوم الجمعة لدعم المعتقلين الفلسطينيين المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية. تصوير: عمار عواد - رويترز.

(reuters_tickers)

رام الله (الضفة الغربية)/القدس (رويترز) - قالت وزارة الصحة الفلسطينية وسكان يوم الجمعة إن شابا فلسطينيا قتل برصاص الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات شهدتها قرية النبي صالح شمال غرب مدينة رام الله.

وأضافت الوزارة في بيان "استشهاد الشاب سبأ نضال عبيد (23 عاما) بعد إطلاق قوات الاحتلال النار عليه في قرية النبي صالح".

وقال سكان بالقرية إنه أصيب بالرصاص خلال اشتباكات شهدت إلقاء الحجارة على الجنود الإسرائيليين عقب صلاة الجمعة.

وقالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي إن نحو 100 فلسطيني شاركوا فيما وصفتها بأعمال شغب عنيفة ألقوا خلالها الحجارة على جنود إسرائيليين. وأضافت "ردا على التهديد استخدم الجنود وسائل تفريق أعمال الشغب".

وشهدت العديد من المناطق في الضفة الغربية يوم الجمعة مواجهات بين الشبان والقوات الإسرائيلية مع دخول مئات المعتقلين الفلسطينيين يومهم السادس والعشرين في إضرابهم عن الطعام احتجاجا على ظروف اعتقالهم.

وقُتل ما لا يقل عن 244 فلسطينيا خلال موجة من أعمال العنف المتفرقة في إسرائيل والأراضي الفلسطينية بدأت في أكتوبر تشرين الأول 2015.

وتقول إسرائيل إن ما لا يقل عن 164 من الفلسطينيين قُتلوا خلال تنفيذهم لهجمات طعن أو إطلاق نار أو دهس بسيارات استهدفت إسرائيليين. وقُتل الآخرون خلال اشتباكات واحتجاجات.

وفي نفس الفترة قُتل 37 إسرائيليا وسائحان أمريكيان وطالب بريطاني. وتباطأت وتيرة الهجمات ولكنها لم تتوقف.

(تغطية صحفية علي صوافطة للنشرة العربية - إعداد مصطفى صالح - تحرير)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز