أنقرة (رويترز) - قالت وزارة الدفاع التركية يوم الجمعة إن اثنين من الجنود الأتراك قتلا في سوريا بعد هجوم بالمورتر على منطقة قريبة من موقع عسكري في جزء من شمال سوريا كانت أنقرة شنت فيه عملية ضد مسلحين أكراد العام الماضي.

ووقع الهجوم في الوقت الذي كثفت فيه تركيا ضرباتها الجوية وضربات المدفعية على وحدات حماية الشعب الكردية السورية في شمال شرق سوريا يوم الجمعة في تصعيد لهجوم أثار انتقادات من حلفاء أنقرة الغربيين وأشعل موجة تحذيرات من كارثة إنسانية.

ونفذت تركيا عمليتين سابقتين عبر الحدود لتطهير حدودها الجنوبية من المسلحين الأكراد. وفي أحدث هذين الهجومين، الذي أطلقت عليه اسم "عملية غصن الزيتون"، انتزعت تركيا منطقة عفرين في شمال سوريا من أيدي قوات كردية سورية.

وقالت الوزارة في بيان إن الجنديين قتلا بعد أن قصف مسلحون من وحدات حماية الشعب المنطقة التي يوجد بها موقع عسكري تركي داخل ما سمته "منطقة غصن الزيتون". ولم تذكر المزيد من التفاصيل.

(إعداد أيمن سعد مسلم للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك