محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الصحة الإسرائيلي ياكوف ليتزمان يتحدث في القدس يوم الاحد. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الأنباء.

(reuters_tickers)

القدس (رويترز) - استقال وزير في الحكومة الإسرائيلية يرأس حزبا من الأحزاب الدينية المتشددة يوم الأحد احتجاجا على العمل في إصلاحات بخطوط السكك الحديدية خلال يوم السبت العطلة الأسبوعية عند اليهود لكن لا يبدو أن ائتلاف رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يواجه خطرا وشيكا.

فقد نفذ وزير الصحة ياكوف ليتزمان وهو حاخام من حزب التوراة اليهودي المتحد التهديد الذي أطلقه يوم الجمعة بالاستقالة إذا نفذت أعمال إصلاح لشبكة السكك الحديدية يوم السبت الذي تحظر الشريعة اليهودية العمل فيه.

ورغم استقالة ليتزمان فلم ينسحب حزبه، الذي يسيطر على ستة من مقاعد البرلمان المئة والعشرين، من الحكومة واحتفظ ائتلاف نتنياهو بأغلبيته في البرلمان حيث يسيطر على 66 مقعدا.

ولم يقدم وزراء من الأحزاب الدينية الأخرى استقالاتهم إذ لا يبدو أن هناك اهتماما بالإطاحة بالحكومة التي تقبلت مطالب هذه الأحزاب فيما يتعلق بتمويل المؤسسات الدينية.

وقال معلقون سياسيون إن السبب الرئيسي وراء الاستقالة هو ضغوط على ليتزمان من الزعيم الروحي لحزبه وهو حاخام يعارض بشدة العمل في السكك الحديدية أيام السبت.

وقال ليتزمان في رسالة الاستقالة التي وزعت على وسائل الإعلام "حاولت بكل الطرق منع انتهاك أيام السبت من جانب سكك حديد إسرائيل لكني لم أنجح ولذا لم يعد باستطاعتي أن أتحمل المسؤولية الوزارية للضربة القوية التي وجهت لإحدى قيم الشعب اليهودي الخالدة وهي يوم السبت".

(إعداد منير البويطي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز