محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مسعود البرزاني رئيس كردستان العراق يتحدث خلال مقابلة مع رويترز يوم 12 مايو ايار 2014. تصوير: ازاد لاشكاري - رويترز.

(reuters_tickers)

براج (رويترز) - نقل عن وزير خارجية التشيك لوبومير زاوراليك قوله يوم الأربعاء إن الحكومة التشيكية تبحث عن سبل لتقديم السلاح لأكراد العراق الذين يقاتلون متشددي تنظيم الدولة الإسلامية بما في ذلك ارسال السلاح عبر شركات خاصة.

ولم تتفق دول الاتحاد الأوروبي على اتخاذ موقف مشترك يوم الثلاثاء لكن الاتحاد قال إنه يمكن للاعضاء ارسال أسلحة بالتنسيق مع بغداد.

وقال زاوراليك في مقابلة مع صحيفة هوسبودارسكه نوفيني اليومية "لدينا فكرة عما يحتاجه الأكراد ولدينا شيء لنقدمه."

وأضاف "نبحث عن طريقة لتكوين رؤية حتى دون قرار من الحكومة. ليس ضروريا أن يتعلق الأمر بتقديم ذخائر من مستودعات الدولة."

وتابع زاوراليك أن استخدام شركات خاصة قد يكون حلا لكنه رفض تسمية الشركات.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من مسؤولي وزارة الخارجية.

وطالب مسعود البرزاني رئيس كردستان العراق المجتمع الدولي يوم الأحد بتقديم السلاح للأكراد لمساعدتهم على قتال المتشددين الذين فاجأ تقدمهم السريع القوى الدولية.

ووافق سفراء الاتحاد الأوروبي في اجتماع طارئ عقد يوم الثلاثاء لمناقشة الازمات في العراق وأوكرانيا وقطاع غزة على السماح للحكومات بشكل منفرد بإرسال أسلحة وفق شروط محددة.

(إعداد محمود رضا مراد للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)

رويترز