محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي في مانيلا يوم 14 نوفمبر تشرين الثاني 2017. تصوير: دوندي تاواتاو - رويترز

(reuters_tickers)

دبي (رويترز) - ذكرت صحيفتان كويتيان يوم الأحد أن محكمة في الكويت أصدرت حكما بالإعدام على لبناني وزوجته بعدما أدينا غيابيا بقتل خادمة فلبينية في قضية أثارت أزمة بين الفلبين والدولة الخليجية.

وكان الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي أمر الشهر الماضي العاملين في الكويت بالعودة إلى الديار لمزاعم عن تعرضهم لانتهاكات في أعقاب اكتشاف جثة الخادمة في جهاز تجميد بمنزل مهجور يخص رجلا لبنانيا وزوجته السورية.

وأفادت صحيفة الراي بأن الزوجين أدينا غيابيا بتهمة القتل العمد. وذكرت صحيفة القبس أن المحكمة الجنائية أصدرت حكما في الجلسة الأولى إذ أدانت الزوجين "بقتل فلبينية ووضعها في الفريزر".

وقالت إن الجريمة اكتشفت بعد أكثر من عام على وقوعها وإن المحكمة أصدرت حكمها على الزوجين غيابيا.

ويتيح القانون الكويتي استئناف الحكم.

وكانت وسائل إعلام لبنانية ذكرت الشهر الماضي أن الشخص الذي كانت تعمل لديه الخادمة محتجز فيما له صلة بالقضية وأن السلطات تدرس طلبا كويتيا بتسليمه.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر قضائي قوله في فبراير شباط إن المرأة محتجزة في بلدها سوريا.

وحرصا على إنهاء الأزمة، وقعت الكويت والفلبين اتفاقا الشهر الماضي ينظم بعض أوضاع العمل للعمال المنزليين في الدولة الخليجية.

وتشير وزارة الخارجية الفلبينية إلى أن هناك أكثر من 250 ألف فلبيني في الكويت معظمهن خادمات. وهناك أيضا أعداد كبيرة في الإمارات والسعودية وقطر.

(إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز