محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في بروكسل يوم 11 يناير كانون الثاني 2018. تصوير: فرانسوا لينوا - رويترز

(reuters_tickers)

لندن (رويترز) - قالت وكالة تسنيم الإيرانية للأنباء إن سبعة عسكريين إيرانيين قتلوا في قصف قاعدة جوية سورية يوم الأحد، أي مثلي العدد تقريبا الذي أعلن في بادئ الأمر.

واتهمت الحكومة السورية وحليفتها إيران إسرائيل بشن الهجوم على مطار التيفور قرب حمص وهو أمر لم تنفه أو تؤكده إسرائيل.

وذكرت الوكالة أن جثث الإيرانيين الذين وصفوا بأنهم مستشارون عسكريون نقلت جوا إلى إيران وستقام جنازاتهم في وقت لاحق يوم الثلاثاء. كانت تقارير إعلامية إيرانية سابقة تحدثت عن مقتل أربعة عسكريين في الضربة.

ووقع الهجوم بعد ساعات من تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "بدفع ثمن باهظ" عقب تقارير عن هجوم بالغاز السام في مدينة دوما الخاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة السورية. ونفت الحكومة السورية ضلوعها في الهجوم.

ونقلت وسائل إعلام رسمية عن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قوله بعدما وصل إلى البرازيل في ساعة مبكرة يوم الثلاثاء "يبدو أن الحكومة الأمريكية تبحث عن ذريعة للتدخل العسكري".

وأضاف "موقف إيران من الأسلحة الكيماوية واضح وندين أي استخدام لها ضد أي هدف".

ويقاتل الحرس الثوري الإيراني دعما للرئيس السوري بشار الأسد منذ سنوات. وقتل أكثر من ألف إيراني في الحرب الأهلية السورية وبينهم أعضاء بارزون في الحرس الثوري.

(إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز