واشنطن توافق على استخدام اختبار شركة روش للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا

سيكشف اختبار عينة الدم عن الأجسام المضادة لفيروس كورونا لمعرفة إذا ما كان الشخص أصيب بالفعل بالمرض. Copyright 2020 The Associated Press. All Rights Reserved.

أعلنت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية عن موافقة طارئة لاستخدام الاختبار المصلي للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا الذي طورته شركة الأدوية السويسرية العملاقة روش، حسبما أعلنت الشركة يوم الأحد 3 مايو الجاري.

Keystone-SDA/swissinfo/م.ا.

وقد تم تصميم الاختبار لتحديد ما إذا كان الشخص المعنيّ قد تعرّض لفيروس كورونا المستجد وما إذا كان جسده قد طوّر أجساما مُضادة للمرض.

تقول الشركة التي تتخذ من بازل مقراً لها إن اختبار (Elecsys Anti-SARS-CoV-2 ) يتمتع بدقة تبلغ 99.8٪ - مما يقلل من فرص الحصول على نتائج إيجابية خاطئة - كما يكتشف الأجسام المضادة بنسبة 100٪.

شركة روش للأدوية بدأت في إرسال الاختبار الجديد إلى المختبرات في جميع أنحاء العالم وتقول إنها تخطط لزيادة الإنتاج إلى "عشرات الملايين في الشهر" لتزويد الدول التي تقبل علامة "سي اي" أو (CE Marking) [التي تعني أن المنتج يتطابق مع قوانين الجودة والأمن والسلامة الموجودة في دول الاتحاد الأوروبي] وكذلك الولايات المتحدة.

هذا ويسابق العلماء في جميع أنحاء العالم لتطوير الاختبارات المصلية، التي من شأنها مساعدة واضعي السياسات على فهم طبيعة المرض بشكل أفضل وتحديد الأشخاص الحاملين للفيروس وأولئك الذين قد تكون لهم مناعة منه، وعلى اتخاذ التدابير التي قد تكون لا تزال مطلوبة لمكافحة الوباء.



تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة