تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

"مالديف ميلانو" شريط فيديو يؤدي إلى إقبال استثنائي على "لافيرتيتزو" جنوب سويسرا

بقلم

من الطبيعي أن تجتهد مكاتب السياحة في الكانتونات السويسرية في الترويج بكل الوسائل المتاحة للخصوصيات والمزايا التي تتمتع بها من أجل اجتذاب المزيد من الزوار. في المقابل، يُتيح الإستخدام المتزايد من طرف السياح للتقنيات الجديدة الكامنة في الهواتف الجوالة وللنشر الفوري على شبكات التواصل الاجتماعي المزيد من الفرص والمفاجآت أحيانا. 

في بداية فصل الصيف، نشرت مجموعة من الشبان الإيطاليين شريط فيديو لا يزيد طوله عن دقيقة ونيف عن زيارة قاموا بها إلى نهر  "فيرزاسكا" Verzasca المُجاور لبلدة لافيرتيتزو (Lavertezzo) جنوب سويسرا، وصفوا فيه المنطقة بـ "مالديف ميلانو" التي "لا تبعد سوى ساعة واحدة" عن المدينة الواقعة شمال إيطاليا.

فيديو

شابان وشابتان يسبحون ويغوصون في بحيرة صغيرة ونائية تقع جنوب سويسرا

في ظرف وجيز، سجّل الشريط القصير الذي تضمن لقطات جميلة عن قفز الشبان من أعلى جسر ثم الغوص في أعماق المياه النقية والإستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة في أجواء تتميّز بالهدوء والسكون عددا استثنائيا من المشاهدات ناهز الثلاثة ملايين وتناقلته وسائل الإعلام الإيطالية والبريطانية والبرازيلية وغيرها.

هذه الشهرة المفاجئة والهائلة التي تحصلت عليها هذه البلدة السويسرية الهادئة بدون إنفاق فلس واحد تعتبر نعمة سياحية بلا شك، لكنها تحولت برأي سكانها إلى "نقمة" بعد أن تعرضوا في الأسابيع الأخيرة إلى تدفق أعداد كبيرة من المصطافين الإيطاليين الذين حولوا المنطقة إلى "مرحاض في الهواء الطلق"، على حد تعبير أحد المقيمين في تصريحات أدلى بها إلى وسائل إعلام محلية.

رئيس بلدية "لافيرتيتزورابط خارجي" أقـرّ في تصريحات أدلى بها إلى صحيفة "لاريبوبليكا" الإيطالية بأن الفيديو "أنجز عملا جيدا" سمح باجتذاب الكثير من الزوار إلى المنطقة، إلا أنه دعا الشاب الذي قام بتصوير الفيديو بكل لطف بأن "يطلب من مواطنيه توقيف سياراتهم بشكل منظم، واحترام القواعد المعمول بها في الموقع".

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×