Jump to content
Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

الصحافة تُـحيّـي الإنجاز الرائع لفيديرر




تصدّر النجاح الجديد الذي حققه روجيه فيديرر على عُـشب ويمبلدون، وخاصة الرقم القياسي من الانتصارات في البطولة الكبرى لهذه الرياضة، العناوين الرئيسية للصحف السويسرية الصادرة يوم الاثنين. ولاحظ المعلِّـقون نجاحه الباهر في تجاوز فترة اتّـسمت بالتراجع، وهي ميزة الكبار.

تنافس المعلِّـقون في الصحافة المكتوبة في اختيار الأوصاف لتوجيه التحية إلى انتصار ابن بازل في لندن، تراوحت بين "الرائع" و"المُـدهش" و"العظيم" إلخ...، بل إن صحيفة لوتون، الصادرة في جنيف، لم تُـغفِـل الإشارة إلى وجود "نُـدرة في أوصاف المبالغة"، عندما يتطلّـب الأمر الحديث عن فيديرر.

جميع هذه التعابير تشترك في التأكيد على الإعجاب، الذي يُـثير الرقم القياسي الذي أنجزه فيديرر، لكن التوصيف الذي استُـخدم أكثر من غيره، كان "التاريخي"، لأن النصر الذي افتكّـه البطل السويسري بصعوبة شديدة فوق الميدان المعشّـب اللندني، سمح لفيديرر بالدخول عن جدارة واستحقاق إلى تاريخ الرياضة السويسرية والعالمية من الباب الكبير.

نصر حقيقي

لا شك في أن الفوز الذي أنجِـز في لندن تمّ في غياب الإسباني رفائيل نادال، المنافس الكبير لفيديرر، لكن هذا الغياب لا يُـقلّـل أبدا من قيمة الإنجاز الرائع للبطل السويسري، بنظر المعلِّـقين.

في هذا السياق، تلاحظ صحيفة 24 ساعة، الصادرة بالفرنسية في لوزان، أن "الإسباني هو الغائب الكبير عن صيف رياضة التينس هذا، فهو يعالِـج مفاصله، التي استُـغِـلّـت أكثر من اللزوم ومعنوياته المترنِّـحة. فليس من السهل أن يظل المرء الأفضل وأن يُـحسن إدارة قدرته التنافسية وشهرته وأن يكون المرشّـح للفوز، الذي يحلَـم الآخرون بهزيمته".

من جهتها، ترى لاتريبون دو جنيف أن "الإسباني يدفع نقدا الوتيرة الجهنمية التي فرضها على جسمه وعلى رُكبِـه بوجه خاص، من أجل أن يرتقي إلى القمة، ولم يتساءل أي كان جديا ما إذا كان نادال يستحق أن يُـصبح رقم 1، حينما كان فيديرر يتعافى بصعوبة من إصابة أعاقته بشدة".

إضافة إلى ذلك، يُـذكِّـر المعلِّـقون أن غياب نادال لا يعني أنه لم تكن هناك منافسة حامية الوطيس في ويمبلودون، حيث اتّـضح أن أندي روديك كان بالفعل منافسا في المستوى، بل كان على قاب قوسين أو أدنى من الإطاحة بالحُـلم الأثير لفيديرر.

سيُـصبح أبا عن قريب

الآن، وبعد أن كُـتِـبت أحرُف التاريخ بالذهب، يبقى التساؤل من إذا كان السجل سيُـطوى، أم أن روجيه فيديرر لا زال قادرا على كتابة المزيد من الصفحات، وهنا تفترق الآراء والتوقعات.

انتصار لندن أقام الدليل على أن فيديرر لا زال متربِّـعا على عرش الفن الذي يُـجيده، لكن ثِـقل السنين بدأ يُـطل برأسه في المقابل. وتّـذكِّـر صحيفة لاليبيرتي، الصادرة في فريبورغ، أن "روجيه فيديرر سيبلُـغ قريبا سن الثامنة والعشرين، فهو ليس مُـسنا، لكن ساعته البيولوجية تُـشير بعدُ إلى الساعة 17".

من جهة أخرى، يستعدّ البطل قريبا لتدشين مرحلة جديدة في حياته، عندما سيُـصبح أباً. وعندها، يجب متابعة تأثيرات هذا الحدث المتعلِـق بحياته الشخصية على مسيرته الرياضية. وتُـلخِّـص صحيفة لوتون الموقِـف "بعد أن أصبح يقِـف لوحده على قمّـة التاريخ الجماعي لرياضة التينس، يبدو روجيه فيديرر بالخصوص، في قمّـة فنِّـه الفردي، مع أنه يعترف في الوقت نفسه بأن وعود حياته الخاصة.. تهُـزّه".

في نفس السياق، تقول صحيفة برنر تسايتونغ "في الوقت الحاضر، يبدو المستقبل ورديا لفيديرر، الذي يبلغ 27 عاما من العمر، لكن لا توجد أية ضمانة بأن يفوز بلقب آخر من بطولة كُـبرى (Grand Chelem)، خصوصا وأن رفائيل نادال سيعود قريبا إلى الميدان. ففي رياضة التينس، يُـمكن أن تسير الأمور بسرعة فائقة".

أوليفيي بوشار - swissinfo.ch

(ترجمه من الفرنسية وعالجه كمال الضيف)

الصحافة الأجنبية

بطبيعة الحال، لم يقتصر الاهتمام بالفوز الباهر لروجيه فيديرر على الصحافة السويسرية.

بالنسبة لصحيفة الباييس الإسبانية، فقد أصبح "بطل الأبطال".

صحيفة الغارديان اللندنية، اعتبرت أن "روجيه فيديرر اتّـخذ لنفسه موقعا في التاريخ، بفضل انتصار ملحَـمي على أندي روديك".

صحيفة نيويورك تايمز، ذهبت إلى أن "فيديرر يواصل الركض على طريق الماراثون".

أخيرا، توصّـلت صحيفة لوموند الفرنسية بدورها، إلى أن روجيه فيديرر "يدخل التاريخ".



وصلات

حقوق النشر

جميع الحقوق محفوظة . فكل محتوى موقع swissinfo.ch محفوظ الحقوق، وغير مُصرح به إلا للاستخدام الخاص فقط . ويتطلب أي استخدام آخر لمحتوى الموقع غير الاستخدام المذكور أعلاه، لا سيما التوزيع، والتعديل، والنقل، والتخزين، والنسخ موافقة كتابية مسبقة من موقع swissinfo.ch. إذا كنت ترغب في استخدام محتوى الموقع بأي شكل من هذه الأشكال، برجاء التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني: contact@swissinfo.ch

وبخصوص الاستخدام لأغراض خاصة، لا يُسمح إلا باستخدام الروابط التشعبية المؤدية إلى محتوى معين، ووضعها على الموقع الإلكتروني الخاص بك أو الموقع الإلكتروني لأي أطراف خارجية. ولا يجوز تضمين محتوى موقع swissinfo.ch إلا في بيئة خالية من الإعلانات دون أي تعديلات. وتُمنح رخصة أساسية غير حصرية لا يمكن نقلها وتسري سريانًا خاصًا على كل البرامج والحافظات والبيانات ومحتوياتها المتاحة للتنزيل من على موقع swissinfo.ch. وتُمنح هذه الرخصة بشرط التحميل لمرة واحدة وحفظ البيانات المذكورة على أجهزة خاصة. وتظل باقي الحقوق الأخرى ملكية خاصة لموقع swissinfo.ch. ويُمنع منعًا باتًا بيع أو المتاجرة باستعمال هذه البيانات على وجه الخصوص.

×