تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

ثورة في الأفق؟ خطط لنقل البضائع بشكل آلي تحت الأرض في سويسرا

من أجل تخفيف العبء عن الطرقات، يعمل اتحاد شركات خاصة منذ عامين مع الكنفدرالية على مشروع إقامة شبكة تحت الأرض لنقل البضائع بشكل آلي. 

وقدّم مطورو المشروع يوم الثلاثاء 26 يناير الجاري دراسة جدوى توضح أن "نقل البضائع تحت الأرض" فكرة قابلة للتنفيذ من حيث الإمكانيات التقنية، وأنها مربحة أيضا. لكن المشروع سيكلف عدة مليارات الفرنكات.

عمليا، يخطط المطورون لحفر نفق قطره ستة أمتار بعمق خمسين مترا تحت سطح الأرض. وستُنقل البضائع بواسطة عربات تسير بسرعة 30 كيلومترا في الساعة بدون سائق، وتقاد بواسطة الحث الكهرومغناطيسي. كما يُمكنها أن تشتغل على مدار الساعة.

ومن المفترض أن يربط القسم الأول من هذه الشبكة السفلية (أي تحت الأرض) بين كل من "هاركينغن" (بكانتون سولوتورن) و"نيدربيب" (بكانتون برن) ومدينة زيورخ، اعتبارا من عام 2030.

وتقدر تكاليف القسم الأول (البالغ طوله 66,7 كلم) بـ 3,55 مليار فرنك. وعلى المدى البعيد، من المقرر أن يتم ربط المنطقة المطلة على بحيرة ليمان (غرب البلاد) ببحيرة كونستانس (شمال شرق سويسرا)، عبر رحلات باتجاه بازل، ولوتسرن، وتون.

وبالنظر إلى أن تمويل المشروع سيُكون من طرف خواص، فإن البحث لا زال جاريا عن مستثمرين. تجدر الإشارة إلى أن الفكرة تحظى بعدُ بدعم سياسيين من الكانتونات المعنيّة، إلا أن الأمر يستدعي في مرحلة أولى التقدم بمقترح قانوني للبرلمان الفدرالي.  

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك