Jump to content
Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

فكرة في طور النقاش في سويسرا


غرامات إضافية للذين يُلقون بالنفايات على قارعة الطريق


بقلم ماثيو ألن


 انظر لغات أخرى 5  لغات أخرى 5

تعتزم سويسرا معاقبة الذين يرمون النفايات في الفضاء العام من خلال فرض غرامة مالية بقيمة موحّدة على المستوى الوطني تتراوح قيمتها ما بين 100 و300 فرنك، وذلك إلى جانب الإجراءات المعتمدة حاليا والتي تختلف من كانتون إلى آخر. 

ومن المقرر أن يُناقش البرلمان الفدرالي في دورته الصيفية المقبلة مشروع القانون المقترح، الذي تدعمه الحكومة. وللعلم، تصل تكلفة تنظيف الشوارع من النفايات الخزينة العامة إلى حوالي 200 مليون فرنك سنويا. 

وإذا ما أقرّ هذا القانون، سوف يكون - رغم صرامته - متسامحا جدا بالمقارنة مع العديد من العقوبات المشددة المعتمدة في أنحاء مختلفة من العالم.

على المستوى العالمي، ربما تعتمد سنغافورة التدابير الأكثر تشددا وشهرة ضد رمي النفايات. وقد ضاعف هذا البلد سنة 2014 الغرامة التي تفرض على المخالفين. ففي المرة الأولى، يلزم المخالف بدفع 2000 دولار سنغافوري (1500 دولار امريكي)، وفي المرة الثانية 4000 دولار سنغافوري، ثم 10.000 دولار في المرات اللاحقة. وبالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يُجبر الشخص الذي يلقي بالنفايات في غير مكانها المناسب على قضاء 12 ساعة في تنظيف الشوارع كخدمة مجانية لصالح المجتمع. 

وفي دولة الإمارات العربية المتحدة، تبلغ قيمة الغرامة على المخالفة الاولى 500 درهم إماراتي، ويُضاعف ذلك المبلغ في إمارة دبي إذا انتهى الحال بتلك النفايات على الشواطئ المتلألئة النقية. ومن جهتها، هددت بلدية عجمان بإلزام المخالفين بدفع غرامة مالية تصل إلى 10.000 درهم إماراتي. 

أما في الولايات المتحدة، فتتراوح قوانين مكافحة رمي النفايات من الغرامات الطفيفة إلى السجن، وذلك وفقا لدرجة المخالفة وبحسب الولاية التي ارتكبت فيها. وفي الولايات التي يكون فيها خطر اندلاع حريق كبيرا، تفرض عقوبات قاسية على الذين يرمون بقايا السجائر وهي مشتعلة. أما في ولاية ماريلاند على سبيل المثال، فقد يتسبب رمي النفايات في سجن مرتكبه 30 يوما. 

إيطاليا هي الأخرى اعتمدت مؤخرا حزمة من "القوانين الصديقة للبيئة" لتطهير شوارعها. والآن يُغرّم كل من يُقبض عليه وهو بصدد رمي أعقاب السجائر بدفع 300 يورو (340 دولار). 


(ترجمه من الإنجليزية: عبد الحفيظ العبدلي) , swissinfo.ch

حقوق النشر

جميع الحقوق محفوظة . فكل محتوى موقع swissinfo.ch محفوظ الحقوق، وغير مُصرح به إلا للاستخدام الخاص فقط . ويتطلب أي استخدام آخر لمحتوى الموقع غير الاستخدام المذكور أعلاه، لا سيما التوزيع، والتعديل، والنقل، والتخزين، والنسخ موافقة كتابية مسبقة من موقع swissinfo.ch. إذا كنت ترغب في استخدام محتوى الموقع بأي شكل من هذه الأشكال، برجاء التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني: contact@swissinfo.ch

وبخصوص الاستخدام لأغراض خاصة، لا يُسمح إلا باستخدام الروابط التشعبية المؤدية إلى محتوى معين، ووضعها على الموقع الإلكتروني الخاص بك أو الموقع الإلكتروني لأي أطراف خارجية. ولا يجوز تضمين محتوى موقع swissinfo.ch إلا في بيئة خالية من الإعلانات دون أي تعديلات. وتُمنح رخصة أساسية غير حصرية لا يمكن نقلها وتسري سريانًا خاصًا على كل البرامج والحافظات والبيانات ومحتوياتها المتاحة للتنزيل من على موقع swissinfo.ch. وتُمنح هذه الرخصة بشرط التحميل لمرة واحدة وحفظ البيانات المذكورة على أجهزة خاصة. وتظل باقي الحقوق الأخرى ملكية خاصة لموقع swissinfo.ch. ويُمنع منعًا باتًا بيع أو المتاجرة باستعمال هذه البيانات على وجه الخصوص.

×