تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

معرض للصور الفوتوغرافية "أنا لا أرى تشوّهات جلدية"

"أنظروا إلينا بهدوء وسكينة!" تلك هي الرسالة التي يريد أن يبلغها كل من أندريان وتيل وأديام وجيان، أربعة أطفال تظهر على وجوههم تشوهات خلقية، وتؤثث صورهم معرضا للتصوير الفوتوغرافي ينظمه مركز الامراض الجلدية الخاص بالاطفال في زيورخ.

"بسرعة لم أر سوى الطفل، من دون أي تشوّهات"، تروي غابي فوغت، التي أنجزت جزءً من الصور الشخصية للأطفال الأربعة. كذلك تم كُلّف مصوّريْن آخريْن، غابرييلا أكلين وفاليري جاكيه بإنجاز هذا العمل بمناسبة مرور 150 عاما عن افتتاح مستشفى الأطفال في زيورخ.

الهدف من هذا المعرض هو إلقاء نظرة مخالفة على الأطفال الذين لا ينظر إليهم بشكل معتاد بل يحدّق فيهم الآخرون بتأمّل عميق. وتخلص المصورة غابي فوغت من زيورخ التي تشارك بأعمالها في هذا المعرض إلى أن "هؤلاء الاطفال لا يريدون التواري عن الأنظار بل يحرصون على أن يكونوا في مقدمة المشهد لما في ذلك من مساعدة لبقية الاطفال المصابين مثلهم".

تستوحي غابي فوغت اعمالها من ملاقاتها لهؤلاء الأطفال. وهي تتساءل بإستمرار: "ما الذي سيحدث عندما توجه جهاز التصوير صوب هؤلاء الأطفال الضعفاء؟". لقد قص البعض من هؤلاء، وتحت أضواء الكاميرا، محطات مهمّة من مسيرة حياتهم. مسيرة تكون مؤلمة جدا في بعض الأحيان. وكل واحد من هؤلاء الأطفال الذين يحملون تشوهات، سواء كانت في شكل ندبة او مرضا جلديا أو تشوهات خلقية، يتعايش مع هذا الوضع بطريقته الخاصة. وقد يرى البعض منهم في ذلك ‘حدى المزايا التي يتفوّق بها على غيره. 

كما يدفع المعرض الزائر إلى التساؤل: كيف سأقابل أشخاصا يحملون تشوهات جلدية؟. ويقام معرض "أنظر إلينا بهدوء وسكينة!"في قاعة الإحتفالات  Careum Auditorium في زيورخ من 7 إلى 23 سبتمبر 2018.



Neuer Inhalt

Horizontal Line


تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على
إنستغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك