تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

دبلوماسية سويسرية وزير الخارجية السويسري يُدافع عن تصريحاته المثيرة للجدل بخصوص الأونروا

وزير الخارجية السويسري في حوار مع برلماني

وزير الخارجية السويسري إينياتسيو كاسيس يتحاور مع أحد النواب يوم 28 مايو 2018 لدى افتتاح الدورة الصيفية للبرلمان الفدرالي في العاصمة برن.

(Keystone)

دافع وزير الخارجية السويسري إينياتسيو كاسيس عن انتقاداته السابقة بشأن إعاقة المساعدات التي تقدمها الأمم المتحدة للاجئين الفلسطينيين لعملية السلام في الشرق الأوسط. وصرح بأن تعليقاته حفزت على إجراء نقاش صحي في سويسرا حول هذه القضية.

وقال في تصريح أدلى به يوم الأربعاء 30 مايو الجاري للإذاعة العمومية السويسرية الناطقة بالفرنسية RTS: "هذا يسمح للسويسريين بأن يسألوا أنفسهم ما الذي تقوم به بلادنا، وربما يتوصلون إلى استنتاج (يُفيد) بأن هذا هو أفضل السبل للسير قُدما إلى الأمام في الوقت الحالي".

في مقابلة صحفية نُشرت في وقت سابق من هذا الشهر، قال كاسيس – العائد للتو من زيارة رسمية إلى الأردن - إن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين التابعة للأمم المتحدة أصبحت جزءًا من المشكلة (في المنطقة) من خلال الحفاظ على مخيمات اللاجئين. واحتجّ بأنه يجب بذل المزيد من الجهود لإدماج اللاجئين في دول أخرى بدلاً من منحهم الأمل في عودة إلى الأراضي الفلسطينية. وقال في تصريحاته التي أثارت انتقادات داخل سويسرا: "من خلال تقديم الدعم للأونروا، نُبقي الصراع على قيد الحياة. إنه منطق شاذ".

للتذكير، يعيش حاليا خمسة ملايين لاجئ فلسطيني في هذه المخيمات، مع المساعدات والحماية المقدمة من طرف الأونروا.

وفي اليوم التالي لنشر المقابلة، تدخّل رئيس الكنفدرالية ألان بيرسيه ليقول إن سويسرا "ستواصل دعمها للأونروا، لكن السويسريين - بوصفهم جهة مانحة - لهم الحق في مناقشة عملها".

وفي التصريحات التي أدلى بها يوم الأربعاء 30 مايو الجاري إلى الإذاعة العمومية السويسرية الناطقة بالفرنسية RTS، قال كاسيس: "ما قلتُهُ، صرحتُ به بعد مناقشة طويلة مع المدير العام للأونروا، لذلك تحدثتُ مع معرفة كاملة بالوقائع".

تعليقات بخصوص إسرائيل

من جهة أخرى سُئل كاسيس عن خطابه الأخير الذي ألقاه بمناسبة تنظيم "يوم سويسرا - إسرائيل" يوم الأحد 27 مايو الجاري في كانتون تيتشينو جنوب الكنفدرالية الذي أشاد فيه بالعلاقة الودية بين البلدين. وقد حدث هذا بعد أسبوعين من مقتل ما لا يقل عن 58 مواطناً فلسطينياً في مواجهات مع قوات الأمن الإسرائيلية على حدود غزة.

وزير الخارجية السويسري قال: "لقد عبّرت عن استيائي من الوفيات والضحايا في قطاع غزة. ويتساءل المرء ما إذا كان استخدام العنف في ذلك الوقت مشروعًا"، إلا أنه قال إن تحقيقا مستقلا يجب أن يقرر ما إذا كانت القوة المُستخدمة من طرف إسرائيل غير متناسبة أم لا.

ملف اللاجئين الفلسطينيين تصريحات كاسيس بخصوص الأونروا تثير زوبعة في سويسرا

أثارت تصريحات وزير الخارجية السويسري إينياتسيو كاسّيس المنتقدة والمناهضة لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى ...

swissinfo.ch/ك.ض

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك