Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

طفرة مواليد جديدة


سويسرا تشهد ارتفاعا ملحوظا في معدل الولادات


يُعزى ارتفاع عدد المواليد في سويسرا جزئيا إلى الرغبة في التركيز على الأسرة في عالم سريع التقلب يعيش في حالة من عدم اليقين. (Keystone)

يُعزى ارتفاع عدد المواليد في سويسرا جزئيا إلى الرغبة في التركيز على الأسرة في عالم سريع التقلب يعيش في حالة من عدم اليقين.

(Keystone)

ارتفع معدل الخصوبة في سويسرا من 1,38 طفل لكل امرأة في بداية الألفية الثالثة إلى 1,54 في عام 2015، وهو رقم قياسي بما أن عدد المواليد لم يشهد ارتفاعا مماثلا منذ 23 عاما.

في عام 2015، سجلت سويسرا ولادة 86559 طفلا، أي ما يعادل حوالي عشرة مواليد في الساعة الواحدة، وهو أعلى معدل منذ عام 1993، وفقا لما أوردته وسائل إعلام سويسرية نقلا عن المكتب الفدرالي للإحصاء.

وفي تصريحات لصحيفة "شفايتس آم زونتاغ" (تصدر بالألمانية في كانتون آرغاو)، توقع عالم الإجتماع المتخصص في شؤون الأسرة، فرانسوا هوبفلينغر، من جامعة زيورخ، أن يستمر هذا الإتجاه الصعودي في سويسرا إلى أن يبلغ معدل الخصوبة 1,8 طفل لكل امرأة.

وأضاف هوبفلينغر أن طفرة المواليد السويسرية يمكن أن تُعزى جزئيا على على الأقل إلى الشعور بالرغبة في التركيز على الأسرة في فترة من عدم الإستقرار العالمي، قائلا: "في عالم يعيش حالة من عدم اليقين ويشهد تحركات سريعة، تتحول الأسرة إلى ما يُشبه جزيرة، كما تصبح القيم التقليدية أكثر أهمية".

وأشار عالم الإجتماع أيضا إلى أن المدن السويسرية تشهد نوعا مُصغرا من طفرة المواليد، بما أن الأزواج الشباب - وهم أطفال جيل "طفرة المواليد" التي شهدها العالم بعد الحرب العالمية الثانية – يختارون البقاء في المناطق الحضرية بدلا من الإنتقال إلى الضواحي. كما تميل النساء الأجنبيات إلى إنجاب المزيد من الأطفال بالمقارنة مع النساء السويسريات، وتملن أيضا إلى العيش في المدن، ما يُسهم أيضا في طفرة المواليد في المناطق الحضرية.

مع ذلك، فإن المناطق الريفية عموما لازالت تسجل أعلى معدلات الخصوبة، بحيث يصل متوسط الإنجاب مثلا إلى 1,77 طفل لكل امرأة في منطقة أبنزل، مقابل 1,55 في زيورخ و1,37 في بازل.

وبمعدل مواليدها المتصاعد، تقترب سويسرا من اللحاق بركب الدول الإسكندنافية مثل السويد والنرويج، حيث تبلغ معدلات المواليد على التوالي 1,8 و1,9 لكل امرأة. ومع ذلك، فإن هوبفلينغر قال لنفس الصحيفة إن السياسات الأسرية في سويسرا تحتاج إلى التطور في نفس اتجاه البلدان الإسكندنافية لكي يبلغ معدل الولادات نفس الأرقام. فلا تزال رعاية الأطفال مُكلفة في سويسرا، فيما لا تنفق الحكومة الفدرالية سوى 1,6% من الناتج المحلي الإجمالي على الأسر مقارنة مع متوسط 4% في الدول الإسكندنافية.

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×