إحصائيات جديدة تكشف عن مكونات الأطباق والموائد السويسرية

خلال فترة الحرب العالمية الثانية، كانت العائلات السويسرية تخصص 35% من ميزانياتها للغذاء، أما في عام 2008 فقد تراجعت هذه النسبة إلى 7.2%، فيما ظل الحليب ومشتقاته من المنتجات الأكثر استهلاكا حسب دراسة جديدة نشرها المكتب الفدرالي للإحصاء يوم 11 نوفمبر.

هذا المحتوى تم نشره يوم 11 نوفمبر 2010 - 16:57 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وإذا ما تمت إضافة المشروبات (بما فيها الكحولية) والوجبات المستهلكة خارج البيت، فإن النسبة ترتفع إلى 13% مثلما جاء في الوثيقة الصادرة عن المكتب تحت عنوان "من الحقل إلى الطبق.. السلسلة الغذائية في سويسرا".

وفي عام 2008، أنفق السويسريون 55 مليار فرنك على المواد الغذائية والمشروبات والوجبات خارج البيت بزيادة 5 مليارات عن عام 2001، لكن لا بد من التنويه إلى أن عدد السكان زاد بنسبة 6،1% في الوقت نفسه. وفي المتوسط، أنفقت العائلات السويسرية 660 فرنك شهريا على الأكل والمشروبات غير الكحولية و460 فرنك على الوجبات المستهلكة خارج البيت و70 فرنكا على المشروبات الكحولية.

وفيما يتعلق بالعادات الغذائية، أظهرت الدراسة أن السكان الذين كانوا يعيشون في سويسرا في عام 2008 ويبلغ تعدادهم 7 ملايين و700 ألف شخص استهلكوا في غضون عام واحد 5،5 مليون طن من المواد الغذائية والمشروبات (دون احتساب المياه المعدنية والمشروبات المنعشة غير الكحولية). في المقابل، كان الحليب ومشتقاته المواد الغذائية الأكثر استهلاكا (19،9% من الرقم الإجمالي).

إضافة إلى ذلك، كشفت الإحصائيات أن معدل استهلاك الشخص الواحد في السنة يناهز 140 كيلوغرام من الحليب ومشتقاته و94 كيلوغرام من الخضروات و70 كيلوغرام من مشتقات القمح و53 كيلوغرام من اللحوم. أخيرا، ودائما في عام 2008، تعامل شخص من بين كل ثمانية مع المنتجات الغذائية في إطار نشاطه المهني.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة