تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

انفلونزا الخنازير: تسجيل حالتي وفاة جديدتين في سويسرا

بعد وفاة رضيع يبلغ أربعة أشهر ونصف من العمر، تسبب الوباء المعروف باسم "إنفلونزا الخنازير" في موت شخصين آخرين في سويسرا وفي كانتون زيورخ تحديدا.

ويتعلق الأمر بامرأتين تعانيان من أمراض مزمنة. الأولى تبلغ 54 عاما من العمر وكانت تعاني من مرض السـُّكري وتوفيت جراء إصابتها بالتهاب رئوي حاد سبـّبه فيروس A/H1N1 وحسب متحدث باسم إدارة الصحة في كانتون زيورخ فقد أدت معاناتها من السكري والفيروس معا إلى تعقيدات نجمت عنها الوفاة. أما السيدة الثانية، فكانت حاملة لجرثومة نقص المناعة المكتسبة (إيدز - سيدا) وتعاني من قصور خطير في القلب، حسبما أوضح يوم الخميس 19 نوفمبر باتريك ماتيس من المكتب الفدرالي للصحة العمومية.

وكان أورس رويغ، المتحدث باسم إدارة القطاع الصحي في زيورخ، قد أشار في تصريحات أدلى بها يوم الخميس 19 نوفمبر إلى وكالة الأنباء السويسرية، بأن السلطات الصحية كانت تتوقع، منذ بداية انتشار وباء انفلونزا الخنازير، إلى إمكانية وقوع حالات وفاة، منوها إلى أن الانفلونزا الموسمية تسببت بعدُ في حوالي 100 وفاة في كانتون زيورخ لوحده.

وفي حالة الإصابة، يـُتوقع حدوث تعقيدات لدى الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب أو الرئة، لذلك توصي السلطات بالتلقيح ضد فيروس A/H1N1.

وخلال مؤتمر صحفي انعقد في برن يوم الأربعاء 18 نوفمبر، أشار مدير المكتب الفدرالي للصحة العمومية توماس زيلتنر إلى أن السلطات تخشى من وقوع حالات وفاة أخرى لأن فيروس انفلونزا الخنازير ينتشر بسرعة في البلاد.

وكانت سلطات كانتون ريف بازل قد سجلت يوم أمس الأربعاء أول حالة وفاة في سويسرا بانفلونزا الخنازير، حيث أعلنت خلية الأزمة في مدينة ليستال عن وفاة رضيع عمره أربعة أشهر ونصف يوم الأحد الماضي جراء التهاب رئوي حاد تسبب فيه الفيروس وأدى إلى اختناقه بافرازاته المخاطية. وكان الرضيع يعاني من تشوهات خلقية مختلفة كانت تؤثر جدا على حالته الصحية، مثلما أوضح المسؤول عن العناية المركزة في مستشفى بازل يورغ هامـر.

وذكـّر بيان صادر عن وزارة الصحة يوم الأربعاء أن عدد من ظهرت عليهم أعراض المرض قد ارتفع من 12 ألف حالة إلى 20 ألفا خلال أسبوع واحد.

وعلى الرغم من أن أغلب الدول الأوروبية قد بدأت بالفعل في تطعيم مواطنيها ضد الفيروس الا أن حملة التطعيم بدأت في سويسرا هذا الأسبوع ضمن المجموعات المعرضة للخطر مثل النسوة الحوامل والأطفال اعتبارا من سن السادسة والمصابين بأمراض مزمنة في القلب أوالرئة أو الكلى.

كما أعلنت السلطات المعنية عن إمكانية تطعيم الأشخاص من غير المجموعات المعرضة للخطر اعتبارا من يوم 23 نوفمبر الجاري.

swissinfo.ch مع الوكالات


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×