تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

نحو حظر تربية الأبقار في المدينة مزادٌ علني استثنائي للمواشي في زيورخ

ينظر مايكل روغس ايغر، دلال المزاد العلني، إلى شاشة الحاسب الآلي على مكتبه، بينما يتعالى صوت غسالة الضغط. وفي الوقت الذييتم فيه إفراغ شاحنة المجموعة الأخيرة من المواشي، تقف مجموعة من البقر البني تحت رذاذ الماء. قدم دلال المزاد العلني نفسه قائلا "أنا مايكل"، مُضيفا "سيكون هذا اليوم طويلا!".

في المستقبل، من المقرر أن لا يتم تربية المواشي بطريقة عضوية إلافي مزرعة غوتس بيتريب رابط خارجيالواقعة في مدينة زيورخ. لم تحصل المزرعة بعد على شهادة تثبت أن إنتاجها عضوي لأن موقعها في المدينة يجعل من الصعب إتاحة مساحة كافية للبقر للتحرك والرعي في الهواء الطلق. في الأثناء، تطالب مبادرة زيورخ الخضراءرابط خارجي بوقف تربية الأبقار وإنتاج الحليب في المدينة بحلول عام 2018. 

إذا ما وافق الناخبون على المبادرة،  ستصبح أكثر من 60 بقرة حلوب والعديد من الماشية وخمسة مزارعين بلا عمل. وتبعا لذلك، سيعمل المزارعون في أماكن أخرى وسيتم بيع البقر في مزاد علني في ساحة فيانكو في بلدة برونيغ. 

من غير المعتاد أن يتم بيع مثل هذا العدد الكبير من الأبقار في يوم واحد، لذلك فمن المتوقع أن يجتذب هذا المزاد الإستثنائي عددا كبير من المزارعين من جميع أنحاء سويسرا. 

عموما، يبلغ متوسط سعر البقرة الواحدة حوالي 3200 فرنك. أما من الناحية العملية، يُمكن للمُشترين أخذ الأبقار التي تمكنوا من اقتنائها إلى مزرعتهم في اليوم التالي.