Navigation

منظمة إنسانية تدعو السويسريين إلى ربط الإتصال مُجددا بالمسنين

عشية إحياء سويسرا لليوم العالمي للأمم المتحدة للمسنين الذي أقرته المنظمة الأممية قبل 20 عاما، شددت منظمة Pro Senectute على أهمية التواصل الإجتماعي بالنسبة لكبار السن. ودعت الهيئة التي تُعني بشؤون المسنين وكبار السن في سويسرا السكان إلى إجراء اتصال هاتفي بقريب أو صديق من المسنين.

هذا المحتوى تم نشره يوم 04 أكتوبر 2010 - 13:09 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وقال فيرنر شارير، مدير "بروسينيكتوت" في بيان أصدره بالمناسبة: "لقد أكدت ردة الفعل على حملتنا السنة الماضية أن العديد من كبار السن يُعانون من العزلة الإجتماعية في المدن والأرياف على حد السواء". وأضافت المنظمة غير الحكومية أن التواصل الإجتماعي مهم جدا لجودة الحياة مشيرة إلى أن الحملة جاءت للتأكيد على أهمية الشعور بالراحة والكرامة وحقوق المسنين في سويسرا.

وفيما تواصل أعداد المسنين ارتفاعها في سويسرا، كشفت معطيات نشرها المكتب الفدرالي للإحصاء العام الماضي أن الأشخاص الذين تفوق أعمارهم الرابعة والستين كانوا يمثلون 5،8% من إجمالي عدد السكان في سويسرا في عام 1900 مقابل 16،4% في عام 2007.

في المقابل، قفزت نسبة الأشخاص الذين تصل أعمارهم إلى 80 عاما أو أكثر من 0،5% في عام 1900 إلى 4،7% من إجمالي سكان الكنفدرالية سنة 2007.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.