من خلال الأرقام: الخوف من الإنهيارات الثلجية يحبس الأنفاس في منتجعات سويسرية

اضطرّ قرابة 13.000 سائح إلى عدم مغادرة منتجع زيرمات خوفا من الإنهيارات الثلجية. Keystone

تقريبا، يتضمّن كل مقال أو تقرير تنشره swissinfo.ch نسبة مائوية، أو إشارة إلى عمر شخص، أو مبلغ مالي، أو بعض الإحصاءات الأخرى. وفي ما يلي مجموعة من الأرقام الأكثر إثارة للإهتمام التي تضمّنتها المقالات التي نشرت طوال الأسبوع المنقضي. 

هذا المحتوى تم نشره يوم 12 يناير 2018 - 15:45 يوليو,

الإثنيْن

2

هذا هو عدد درجات الحرارة التي ستُخفّض في عربات القطارات الرابطة بين العديد من المناطق في ضواحي زيورخ كجزء من تجربة قررت إدارة الشركة الفدرالية للسكك الحديدية في سويسرا خوضها سعيا منها للحفاظ على البيئة وتوفير الطاقة.

5

تم إصدار تحذير لبلوغ الحد الأقصى أي خمسة درجات لمخاطر حصول انهيارات ثلجية في جزء كبير من جنوب سويسرا، وفي الأيام الأخيرة من الأسبوع المنقضي تعذّر الوصول إلى منتجع زيرمات أو الخروج منه لعدة أيام خوفا من حصول انهيارات ثلجية. 

الثلاثاء

5,000

أمرت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان سويسرا بدفع 5000 يورو إلى مجموعة مناهضة للعنصرية لانتهاكها لحق هذه المجموعة في حرية التعبير. وقد أجبرت المحاكم السويسرية المجموعة على إزالة تعليقات نشرتها عبر الإنترنت تضمنت إستشهادا بخطاب أحد السياسيين كمثال على "الخطاب العنصري"، إلا أن المحكمة الأوروبية اعترضت على قرار المحاكم السويسرية.  

18

هذا هو عدد السنوات التي تفصلنا عن آخر مشاركة لرئيس أمريكي في فعاليات المنتدى الإقتصادي العالمي في دافوس. ويوم الثلاثاء، أعلنت المتحدثة باسم البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيشارك في الاجتماع السنوي للمنتدى الإقتصادي العالمي الذي من المرتقب أن ينظّم في منتجع دافوس الجبلي الواقع جنوب شرق سويسرا في الفترة الفاصلة بين 23 و26 يناير الجاري.

الأربعاء

10.1 %

هذا هو معدّل الضريبة على الشركات في كانتون نيدفالدن السويسري. وقد احتل هذا الكانتون المرتبة الثانية في الترتيب العالمي للوجهات الجذّابة للشركات. إلا أن القائمين على هذه الدراسة حذّروا من أن الإصلاحات الضريبية التي قد تدخل حيّز النفاذ قريبا في الولايات المتحدة قد تفرض ضغوطا قوية وتزيد من حدة المنافسة على بلدان مثل ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وحتى سويسرا.

الخميس

14000

كانت هذه قيمة عملة رقمية في يوم واحد، وهي العملة التي أعلنت عنها شركة بيتماين الصينية المتخصصة في تكنولوجيا تعدين العملات التي قررت افتتاح متجر لها في سويسرا. وبعَث النوعٌ الجديد من مناجم تعدين العملات الأمل في قرية جبلية سويسرية شهدت نصيبها من سوء الطالع على مَر السنين، وهي بلدة غوندو، التي لا يزيد عدد سكانها عن 40 شخصاً والتي لم تعد تهتم اليوم بتعدين الذهب، بل بتعدين العملات الرقمية. 

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة